بلسان أرضٍ وشعب

31.png

عنب بلدي – العدد 81 – الأحد 8-9-2013
مشاركة – رؤى
3
شاب/فتاة: للمرّة السبعين تنهار أحلامي، إلى متى سأبقى أبني وتَهدمون، أتكلّم وتُصمتون، أرتقي وتَقطعون بيَ حبال السمو؟ إلى متى ستبقى قابعًا في منفاك مَذعُورًا!؟، أتشعر بالأمان؟! لا سلام بين قُطعانك لا إخلاص، أنينُك وصل عنانَ السماء ولا زلت تكابر! فإلى متى تكابر؟

سوريا: حطمّتَ نفسك وكبريائي، إخوتك وأبنائي،  بلادك وأرضي، نهبت شعبك وحقلي.
للمرّة السبعين تنهار آمالي في الحضارة، للمرّة السبعين تقتل أكبادي تذبح على صدري وأمام وجداني  فوق ترابي، تشرّدهم تُفنيهم،  تقاسيهم، تيّتم أطفالهم، تذبح فؤادهم، تشقيهم جوعًا، وتقول كرامة .. عروبة .. وطن .. ممانعة .. شعاراتٌ لست منها في شيء، ذبَحتنا وضحك منها الغير .. آهٍ وألف آهٍ عليكم يا أولاديَ المشرّدين المبعثرين في أشلاء أرضٍ لا آوتكم ولا أشبعتكم  حتى لم تنصركم.
للمرّة السبعين تبتسم متخفيًّا بزي تمساح وأنت في جوفك تعاني، انهار برجك العاجي، انهار برجك العاجي، انهار برجك العاجي، فإلى متى؟ إلى أيّ موتٍ تمضي؟  لن تبقى، لن تَخلُد، فلا  تأمن مكر من تداري، لا تأمن كلٌّ وراء مصالحه  جاري، لا تأمن  إنّك ممزّق الحياة نعم، طريدَ  مفترسي الحريات أجل، فإلى متى .. إلى متى بحماقتك  تُركعني أمام العالم، إلى متى تفتح ساحاتي حرباً لتجّار السلاح (روسيا)  لسدنة اليهود (أمريكا).. لوجه الخبث والنفاق (إيران) لحسّاد سوريا من عربٍ وغرب… وتقول كرامة؟! أين الكرامة وأقدارنا في أيديهم تلوح عصفًا، موتًا ودمًا، وعار
ارحل قبل أن تنقرض آمالي وتفنى أنت، ارحل كفاك على أطلال رائحة الدماء تتجبّر …
ارحل واحتفظ بماء وجهك كفاك حمقًا .. لن  يغفر لك ياسميني .. لن يعفو عنك شهدائي.
ارحل ضاق صدري ذرعًا منك .. ارحل .. غضب الله عليك ارحل.

مواطن مسكين: هدّئي من روعك يا أمّي لا تتعبي نفسك سوريّا، أبناؤك يتابعون عنك حتى الحريّة، ارحل ودعنا للحياة نحيا دعنا، معاصمنا من قيدك باتت فولاذًا أصلب،  ارحل، ودع إنسانيتنا وعروبتنا فهما بدونك أطهر، وأنقى، وأجمل، وذواتا معانٍ أبهى وأروع..
ارحل فدمشق آذن الصبر فيها بركان جمرٍ، ارحل .. أرواح شهدائنا تطال عنقك شنقًا ارحل.. ارحل ودعنا نحيا، دعنا نفرح، دعنا نضحك … ارحل
ارحل من صمتنا، ارحل من حزننا، ارحل من بكائنا، من جوعنا، من حبّنا، من كلماتنا، من ماضينا، من حاضرنا، من مستقبلٍ دونك أشرف.
ارحل من عروبتنا، من ذكرياتنا، من تاريخنا، من حطام أحلامنا، ارحل يا عديم الكرامة ارحل.

شهيد الكرامة: للمرّة السبعين ارحل، أصُمّت أذناك أم كُفّت عيناك؟ ارحل وخذ بقايا قصرك العاجي .. واجمع معك أشباح  شبّيحةٍ عار، فدماؤنا لن تُراق عبثًا ارحل

أطفال سوريّا: ارحل ودعنا للسلام يحضننا، للأمان يضمّنا، للأحلام الوردية تصنعنا … ارحل ليعانقنا الله  في سوريّا بسلام ليبتسم لنا رسول الله في الشام ..غادر…انصرف …ابتعد ..

لاجئ/مشرّد: مت … اندثر … تحطّم … لا يهم المهم أن ترحل ..
الجيش الحر: لا نظنّك راحلًا فابقَ حتى نصل بحريتنا عنقك دقًّا قطعًا .. فأشباهك لا إنسانية تحميهم لا بشريّة تؤويهم .. ابقَ وعهدًا علينا لن ترحل إلا على ظهرك زحفًا.

تابعنا على تويتر


Top