التصور الإبداعي، استخدم طاقة خيالك لإبداع ما تريده في حياتك

-الإبداعي.jpg

عنب بلدي – العدد 85– الأحد 6-10-2013

التصور الإبداعيتتناول الكاتبة (شاكتي غاوين) موضوع التصور الإبداعي في كتابها هذا عبر خمسة أجزاء، تتحدث في الجزء الأول عن مبادئ التصور الإبداعي، ثم التأكيد على جعله جزء من حياتنا كما ورد في الجزأين الثاني والثالث من خلال فكرة التأمل، وعندما يتكرر التركيز على الفكرة أو الشعور، يتحول إلى طاقة إيجابية ويتحقق فعلاً ما كنت تتصوره، وتستعين بفكرة الاسترخاء والتأمل والدعاء، لتؤكد في الجزء الرابع على تقنيات محددة لدعم التصور الإبداعي كوضع الأهداف، مركّزة على تقنية قوية، وهي خريطة الكنز، حيث يرسم الشخص خريطته بطريقته الفنية الخاصة، يعبر من خلالها عن صورته الواقعية لحقيقته المرغوبة. ثم أنهت كتابها في جزئه الخامس بفكرة العيش بشكل خلّاق من خلال ثلاثية:

– الوعي المبدع: وذلك بإدراك إمكاناتنا المادية، وجعلها مرئية على المستوى الفيزيائي.

– اكتشاف غايتنا السامية: فهذا زمن تحول عظيم على كوكبنا، ولدينا جميعًا دور نقوم به، بمجرد رغبتنا بأن نكون أنفسنا الحقيقية الرائعة.

– حياتك هي عملك الفني الخاص بك: وكل دقيقة بها تمثل فرصة جديدة وقرارًا جديدًا.

شاكتي غاوين هي المؤلفة ذائعة الصيت للتصور الإبداعي، وكتب أخرى منها: الحياة في النور، العودة إلى الحديقة، سبيل التحول، إيجاد الرخاء الحقيقي، كما وقادت ورشات عمل على المستوى الدولي.

تابعنا على تويتر


Top