«الجبهة الإسلامية» ترفض لقاء وفد أمريكي

-الإسلامية-ترفض-لقاء-الامريكان.jpg

عنب بلدي – العدد 96 – الأحد 22/12/2013

الجبهة الإسلامية ترفض لقاء الامريكاننفى السفير الأميركي لدى سوريا روبرت فورد الاجتماع بـ «الجبهة الإسلامية»، وقال فورد في لقاء مع قناة العربية -غداة إعلان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أن اللقاء مع الجبهة ممكن- إن الجبهة الإسلامية رفضت الجلوس معنا من دون ذكر الأسباب لذلك.

وأعلنت الولايات المتحدة يوم الاثنين 16 كانون الأول أنها لا ترفض إجراء لقاءات مع «الجبهة الإسلامية»، وأقرت مساعدة المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية «ماري هاف» بوجود شائعات عن اجتماع قد يُعقد في تركيا بين دبلوماسيين أمريكيين وممثلين للجبهة الإسلامية، من دون أن تؤكد أي شيء في هذا الصدد.

من جانبها، انتقدت حكومة الأسد استعداد واشنطن للدخول في حوار مع الجبهة الاسلامية ووصفته بأنه موقف مستهجن، وقال ناطق باسم وزارة الخارجية، في بيان «هذا الموقف المستهجن يؤكد فشل الولايات المتحدة في تشكيل وفد يمثل مختلف أطياف المعارضة لحضور مؤتمر جنيف».

يذكر أن الجبهة قد سيطرت خلال الأسبوع الماضي على مستودعات الأسلحة التابعة للمجلس العسكري الأعلى في شمال سوريا، وعلى ضوء ذلك أوقفت واشنطن ولندن مساعداتهما العسكرية «غير الفتاكة» للمعارضة السورية، لكن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أعلن أن المساعدة الأمريكية بالمعدات غير القاتلة للجيش السوري الحر في شمال سوريا قد تستأنف “سريعا جدًا».

وتعتبر الجبهة الإسلامية أكبر تحالف لمقاتلي المعارضة، حيث أعلنت سبعة فصائل إسلامية غير مرتبطة بالقاعدة نهاية الشهر الماضي عن تحالفها تحت قيادة مشتركة باسم « الجبهة الإسلامية».

تابعنا على تويتر


Top