أين وصلت الهدنة

عنب بلدي – العدد 100 – الاثنين 20/1/2014

قال رئيس المجلس المحلي لمدينة داريا أنه تلقى اتصالًا من وفد الهدنة برئاسة سيف الدين جعنينة أبلغه أن الوفد على مشارف المدينة وينتظر موافقة الجيش الحر للدخول إليها.

لكن رئيس المجلس رفض دخولها الأسبوع الماضي لعدم وجود الوقت الكافي لتأمين الحماية اللازمة لأعضاء الوفد، وأبلغ سيف الدين بضرورة إخباره قبل يوم لتأمين الحماية للوفد.

كما أفاد مراسل عنب بلدي في المدينة أن اللجنة تحاول التواصل مع أكثر من جهة في المدينة وإعطاء وعود مختلفة، ومحاولة تشتيت الرأي داخل المدينة تجاه الهدنة وخلق جو من الفوضى.

علمًا أنه جاء في بيان سابق صادر عن اجتماع بين أعضاء المجلس المحلي وممثلين عن الألوية العاملة في المدينة، حصر التواصل للمداولة بأمور الهدنة وتحديد دخول اللجنة مع رئيس المجلس المحلي فقط.

وتدور النقاشات في أوساط المقاتلين والمدنيين في المدينة عن رفض الهدنة المزمع عقدها، بعد الاشتباكات الأخيرة على الجبهة الشرقية وإسقاط الطائرة المروحية.

في حين قام مقاتلون من الجيش الحر في مدينة المعضمية بينهم جرحى، بتسليم أنفسهم وتسوية أوضاعهم مقابل أن يقدم لهم النظام الطبابة وأن يعود الذين سوّوا وضعهم إلى المدينة.

كما دخلت كميات إضافية من الغذاء إلى مدينة المعضمية خلال الأسبوع الماضي، ضمن بنود الهدنة التي بدأت قبل أسبوعين في المدينة.

تابعنا على تويتر


Top