شائعات تثير اللغط

10469557861.jpg

 جريدة عنب بلدي – العدد 17 – الأحد – 27-5-2012

تداولت بعض صفحات الانترنت وبعض الفضائيات صباح السبت 19أيار خبراً مفاده أن قوات النظام أنذرت أهالي داريا لإخلائها تمهيداً لقصفها…. وكان هذا الخبر محض إشاعات غرضها ترويع الأهالي وزعزعة معنويات الثوار..

وقد قامت تنسيقية داريا بسؤال الكثير من الأهالي فيما لو سمعوا أي تحذير أو إنذار من قوات النظام بالإخلاء وكانت جميع الإجابات بالنفي. كما طالبت تنسيقية داريا ببيان أصدرته على صفحتها الرسمية مراسلي الصفحات والمحطّات الإخبارية وجوب التثبت من الأخبار قبل تداولها، وعدم نقل الشائعات وخاصة الخطف والمداهمات لما تسببه من قلق لدى المتابعين. كما دعت الأهالي للبقاء في بيوتهم خشية نهبها من قبل عصابات النظام (أو اللصوص المستغلين للانفلات) كما سبق وحدث في أماكن أخرى

وفي مداخلة على قناة بي بي سي العربية، تحدث»محمد شحادة»  عضو تنسيقية داريا عن الأوضاع في المدينة وعن اقتحام المدينة يومي الأربعاء والخميس 16/17 أيار، كما أشار إلى استشهاد الشاب محمد أحمد محمود ذي الثلاثين عامًا (متزوج ولديه طفلان) الذي استشهد يوم السبت أثناء اقتحام قوات الأمن الفرن الآلي حيث مكان عمله وإطلاقهم النار على العاملين فيه. كما نفى ما أشيع على بعض المحطات من وجود قصف للمنازل في ذلك اليوم.

تابعنا على تويتر


Top