الأفران الاحتياطية بدمشق تخطط لإنتاج الخبز السياحي

222222.jpg

عنب بلدي – العدد 112 ـ الأحد13/4/2014

222222عبد الرحمن مالك

أعلن رئيس «لجنة المخابز الاحتياطية»، التابعة لـ «وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك»، علي إبراهيم علي، الاثنين7 نسيان، أنه يتم دراسة إنشاء مخابز احتياطية للخبز السياحي في دمشق، مشيرًا إلى إمكانية تحديد سعر الربطة في تلك الأفران بسعر أقل بنسبة 15% من سعر الربطة الموجودة في الأسواق.

وبيّن علي لصحيفة الوطن، الموالية للنظام، أن هذه الخطوة جاءت بعد توجيهات وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بإعداد دراسة تفصيلية حول إنشاء مخابز احتياطية للخبز السياحي في دمشق، وذلك بهدف إيقاف اعتماد الأغلبية العظمى من المطاعم والفنادق على الرغيف المدعوم من الدولة.

قال علي «سيكون إحداث مخابز احتياطية للرغيف السياحي تجربة أولى من نوعها، والخيارات لاختيار مكان أول مخبز من هذا النوع متعددة، سواء في باب توما أو ابن العميد أو المزة»، مضيفًا أن «الخطة تقتضي إحداث 3 مخابز احتياطية سياحية، الغاية منها قطع الطريق على المطاعم والفنادق التي تقدم للزبائن الخبز المدعوم من الدولة على موائدها، ولكنها تقوم في الوقت نفسه بمحاسبة الزبائن بأسعار سياحية».

وعن أسعار ربطة الخبز الواحدة في هذه المخابز كشف علي عن أن الدراسة الأولية لسعر تلك الربطة حددت بحوالي 105 ليرات سورية تقريبًا، «ومن المفترض تحقيق إنتاج ما يقارب 20 ألف ربطة يوميًا بعد استخدام 10 إلى 12 طن طحين يوميًا في كل مخبز من المخابز الثلاثة المرتقبة».

تابعنا على تويتر


Top