عنب افرنجي 113

-1.jpg

عنب بلدي – العدد 113 ـ الأحد20/4/2014

  • ورد 1

    لبنان ـ ورد

    لبنان

قام مركز «النساء الآن» بافتتاح دورته الجديدة في شهر نيسان، والمتخصصة بالأعمال اليدوية النسائية، والتي تندرج ضمن مشروع «التمكين الاقتصادي» الذي يقوم به المركز. وتعتمد هذه الدورة على تدريب النساء على صناعة الإكسسوارات والتطريز وغيرها من الأعمال اليدوية بالاعتماد على مواد أولية بسيطة معاد تدويرها، وذلك بهدف تمكين المرأة وتدريبها على الاعتماد على نفسها.

كما ألقت مديرة المركز يوم الأربعاء 16 نيسان محاضرتين عن مفهوم المواطنة وتعريف المواطن بحقوقه في البلد الديمقراطي، لمجموعتين من النساء داخل المركز، شرحت فيهما مفاهيم المواطن والمواطنة.

قام فريق «ورد» بمشاركة مهرجان الربيع في بيروت يوم الأحد 13 نيسان في شارع المقدسي في منطقة الحمرا. تضمن المهرجان أنشطة خاصة بالأطفال تخللتها مسابقات وأنشطة حركية ورسومات على الجبصين شارك فيها أهالي الأطفال. كما أقام الفريق عدة فعاليات وعروض فنية ورياضية وتجارية مختلفة كانت من ضمن فقرات المهرجان.

  • الأردن

قام فريق «ملهم» التطوعي بتنظيم كرنفال لحوالي 360 طفل سوري يومي الاثنين والخميس 14 و17 نيسان، بالتعاون مع فلسطينيين. قام الفريق بمشاركة الأطفال بالألعاب، وقاموا بمسابقات ترفيهية ورسم على الوجوه، كما قدموا للأطفال وجبات الغداء. وفي نهاية اليوم تم تقديم الجوائز، وذلك عقب ورشة العمل التي قدمها الفريقان والتي شارك فيها الأطفال السوريون واستمرت لثلاثة أيام. شملت الورشة أيضًا فقرات تعليمية ودعمًا نفسيًا للأطفال.

قام فريق «مستقبل سوريا الزاهر» يوم الأربعاء 16 نيسان بتخريج دفعة جديدة من أطفال برنامج «التعليم في حالات الطوارئ»، وهو برنامج تعليمي يمكن الطالب من متابعة الدراسة بعد التعويض عن المراحل التعليمية التأسيسية التي خسرها نتيجة الحالة الطارئة، مع مراعاة الحالية النفسية التي تعرض لها الطالب والأسباب التي اضطرته للجوء أو فقدان أحد ما. ويتم هذا البرنامج الذي استمر لثلاثة أشهر بإشراف فريق مختص. وذلك بحسب ما ذكر مدير المركز لعنب بلدي.

كما قام الفريق يوم الخميس 17 نيسان بعقد جلسة رابعة من برنامج «الإرشاد الوالدي» داخل مخيم الزعتري، وتضمنت الجلسة نصائح تفيد بالتعامل مع الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

  • بريطانيا

اجتمع أفراد من الجالية السورية في مظاهرة أمام السفارة الروسية أمس السبت 19 نيسان، تنديدًا بالمجازر اليومية التي يرتكبها النظام في مدينة حلب وسائر المدن السورية، ورفضًا للدعم الروسي للنظام السوري.

  • فرنسا

أعلنت مؤسسة «نوريا» للتبادل الثقافي السوري الأوروبي و»آرت» الفرنسية وسينما «أكاتون» بالتعاون مع جامعة باريس الثامنة و»دوكس بوكس»، عن افتتاح النادي السينمائي السوري في باريس، حيث تم عرض فيلم «العودة إلى حمص» يوم الجمعة 18 نيسان، في سينما أكاتون-باريس الخامسة. وتم إهداء العروض إلى المخرج السينمائي باسل شحادة، وعمر أميرالاي والسينمائيين السوريين في الثورة السوريّة.

  • السعودية

افتتح معرض لفنان الكاريكاتير السوري علي فرزات في مدينة جدة في الصيرفي مول الأحد الماضي 13 نيسان. وضم المعرض الذي يستمر لغاية الثامن والعشرين من الشهر الجاري، عشرات اللوحات التي تتناول موضوع الأزمة في سوريا، والسخرية من النظام السوري، بالإضافة إلى لوحات تناولت موقف الدول والحكومات العربية وكيفية تعاملها مع ما يجري في سوريا.

تابعنا على تويتر


Top