هل تعاني من الرسائل المزعجة من غوغل بلس؟

Gmail-to-Google+.png

عنب بلدي – العدد 113 ـ الأحد20/4/2014

Gmail-to-Google+أعلنت شركة غوغل مع بداية العام الحالي عن ميزة جديدة مرتبطة بموقع التواصل الاجتماعي الخاص بها، غوغل بلس Google+، تمكن الأشخاص الموجودين ضمن دوائرك Circles من التواصل عبر البريد الإلكتروني وإرسال رسائل حتى بدون معرفة عنوان بريدك الإلكتروني.

يكفي أن تقوم بإنشاء رسالة جديدة على Gmail وتبدأ بكتابة عدة أحرف من الاسم ضمن خانة إلى To ليظهر لك قائمة بالأصدقاء في بريدك بالإضافة إلى اتصالات غوغل بلس Google+ كما هو موضح بالصورة التالية:

 gmail-autocompleteإذ إنه من الممكن لأي شخص غريب يظهر حسابك ضمن اتصالاته أن يرسل رسالة إلى بريدك الإلكتروني كما هو موضح بالصورة أعلاه.

بسبب تداعيات خصوصية هذه الميزة، قامت غوغل بإتاحة قيود لتحديد من يمكنه إرسال بريد إلكتروني إليك، وإمكانية إلغاء تفعيل هذه الميزة ومنع أي شخص من إرسال رسائل مزعجة أو غير مرغوب بها إلى بريدك الإلكتروني بمجرد الحصول على عنوانك في غوغل بلس، لذا بإمكانك تحديد الجهات التي يمكنها التواصل معك عبر بريد جيميل gmail بالأصدقاء فقط من خلال عدة خطوات سنقوم بسردها بالترتيب وفق التالي:

– اضغط على رمز المسنن الموجود أعلى يمين الحساب في حالة اللغة الإنكليزية أو أعلى يسار الحساب في حال اللغة العربية، واختر الخيار الإعدادات Settings الظاهر ضمن القائمة المنسدلة، سوف تظهر لك صفحة الإعدادات الخاصة بالبريد الإلكتروني.

– قم باختيار التبويب إعدادات عامةGeneral الموجود أعلى الحساب.

– قم بالتمرير للأسفل وابحث عن خيار البريد الإلكتروني عبر Google+ Email via، سوف تجد بجانبه السؤال التالي: من يمكنه إرسال بريد إلكتروني إليك عبر ملفك الشخصي على Google

– قم بالنقر على القائمة المنسدلة الموجودة، سوف يظهر لك أربعة خيارات:

1- أي شخص على Google+: هذا الخيار هو الخيار الافتراضي، إذ يسمح لأي شخص عام إرسال رسائل إلى بريدك. 

2- الدوائر الموسعة: يمكن للأشخاص الذين تتواصل معهم وهم داخل دوائرك أصلًا إرسال بريد إلكتروني.

3- الدوائر: يمكن للأصدقاء فقط على غوغل بلس التواصل معك وإرسال بريد إلكتروني.

4- لا أحد: لا يسمح هذا الخيار لأحد بالتواصل معك عبر البريد الإلكتروني.

– قم بتحديد الخيار لا أحد لمنع الآخرين من إرسال رسائل وإغراق بريدك الإلكتروني بإشعارات التواصل الاجتماعي.

– قم بالتمرير لأسفل الصفحة، ثم اختر حفظ التغيرات Save Changes

 

ملاحظة:

نلاحظ أن غوغل تعمل جاهدة في السعي لتطبيق التكامل بين جميع خدماتها، بغض النظر إن كان ذلك مفيدًا لمستخدميها أو يعتبر تدخلًا في خصوصياتهم أحيانًا، إذ تعتبر ميزة ربط غوغل بلس مع البريد الإلكتروني نعمة للبعض خصوصًا في حالات البحث عن أصدقاء قدامى وغياب آلية تواصل معهم، في حين تعتبر نقمة للبعض الآخر لما تقوم به من إغراق البريد الإلكتروني بالرسائل المجهولة المصدر والغير مرغوب بها، لذلك تأكد من تخصيص خياراتك على النحو الأكثر حفاظًا على خصوصيتك وفعالية لاستخداماتك.

تابعنا على تويتر


Top