تلوث المياه العذبة والأمراض الناجمة عنه

10363882_10152445887198748_2100559661844343550_n.jpg

عنب بلدي ــ العدد 118 ـ الأحد 25/5/2014

10363882_10152445887198748_2100559661844343550_nد. كريم مأمون  – عنب بلدي

الماء هو الحياة؛ إذ أنه يدخل في تركيب الخلايا والأنسجة الحية، إضافة لاستخدامه في الشرب والطبخ والتنظيف وغيرها. وكما هو معلوم فإن مياه الشرب تشكل مصدرًا أساسيًا لانتشار الأمراض، وغالبًا ما يكون الأطفال ضحايا هذه الأمراض. ومع تردي الأوضاع المعيشية للسوريين الناتج عن الحصار أو النزوح والتهجير والإقامة في المخيمات، فقد ازدادت مشاكل تلوث المياه وأصبح لابد من معرفة مصادر التلوث والأمراض الناجمة عنه وكيفية الوقاية منها للحفاظ على الصحة..

  • ماهي أنواع التلوث الذي تتعرض له المياه العذبة؟

• تلوث كيميائي بمركبات كالرصاص أو الزرنيخ أو الكبريت.

• تلوث بكتيري أو فيروسي ومصدره المجاري أو المزارع.

• تلوث طبيعي ينجم عن الركودة التي تؤدي لتغير طعم ورائحة الماء، وهذا يؤثر على صلاحيته للشرب أو حتى للاستحمام وغيره.

  • ماهي أهم العوامل التي تسبب حدوث تلوث المياه العذبة؟

• استخدام خزانات المياه، والتي لا يتم تنظيفها بشكل دوري.

• قصور خدمات الصرف الصحي والتخلص من فضلاته بشكل صحيح.

• تخلص المصانع (الصلب والحديد – الجلود والدباغة – الصابون والمنظفات – البلاستيك…) من مخلفاتها السائلة دون معالجة في الأنهار والسواقي الزراعية.

  • ماهي الأمراض التي تصيب الإنسان والناجمة عن تلوث المياه؟

• أمراض ناجمة عن التلوث الكيميائي: تضخم الغدة الدرقية بسبب اليود – تبقع الأسنان بسبب زيادة الفلور – التسمم بالزئبق (صداع وإرهاق – اضطرابات عصبية – اضطرابات هضمية – فشل كلوي – عمى) – التسمم بالرصاص المتسرب من الأنابيب المعدنية (آلام بطنية مع إقياء – تشنجات في الجهاز العصبي – صرع – ظهور خط أزرق على اللثة) – التسمم بالزرنيخ من فضلات المصانع أو المبيدات الحشرية (سرطان رئة – سرطان كبد) – التسمم بالكادميوم المتسرب من أنابيب المياه البلاستيكية (تلين العظام) – التسمم بالحديد المختلط بالمياه من الأنابيب المعدنية (عسر هضم).

• أمراض ناجمة عن التلوث البيولوجي: أمراض جرثومية (كوليرا – تيفوئيد – التهاب ملتحمة – التهاب جلد…) – أمراض فيروسية (التهاب كبد وبائي – إنتانات معوية عند الأطفال – شلل الأطفال) – أمراض طفيلية (الزحار الأميبي – البلهارسيا – الملاريا – الديدان المعوية).

  • كيف تتم الوقاية من الإصابة بالأمراض الناجمة عن تلوث المياه؟

• شرب واستخدام الماء النظيف والابتعاد عن استخدام مياه السواقي أو المستنقعات.

• المحافظة على خزانات المياه مغلقة وتنظيفها بشكل دوري.

• تنقية المياه بالطرق المتاحة؛ بالغلي أو بالترشيح بواسطة الفلاتر المتوفرة في الأسواق أو بالأشعة فوق البنفسجية أو باستخدام بعض المواد الكيماوية (الكلور ومركباته – صبغة اليود – فوق منغنات البوتاسيوم).

• إجراء التحاليل الدورية الكيميائية والحيوية للماء لضمان عدم تلوثه.

  • ماهي الحلول للحد من تلوث المياه العذبة؟

• تنقية المياه باستخدام بعض المواد الكيماوية كما ذكرنا.

• صيانة شبكات الصرف الصحي ومنع تسرب الفضلات منها.

• سرعة معالجة مياه الصرف الصحي قبل وصولها إلى التربة أو المسطحات المائية.

• إعادة تدوير نفايات المصانع وعدم إلقائها في المصارف والسواقي والأنهار لمنع وصولها إلى المياه الجوفية.

تابعنا على تويتر


Top