من بيروت.. لا لانتخابات الدم

-سمير-قصير.jpg

عنب بلدي ــ العدد 120 ـ الأحد 8/6/2014

اعتصام سمير قصيرنظم ناشطون سوريون ولبنانيون اعتصامًا يوم الثلاثاء 3 حزيران في ساحة الشهيد سمير قصير في بيروت بعنوان «لا لانتخابات الدم»، بالتزامن مع الانتخابات السورية. جاء الاعتصام كي لا تتحول انتخابات نظام الأسد إلى محطة شرعية، وتذكيرًا بما فعله النظام السوري في 3 سنوات، وما اقترفه بحق اللبنانيين والسوريين معًا.

حضر الاعتصام أعضاء من كتلة المستقبل وشخصيات من قوى «14 آذار»، بالإضافة إلى شخصيات من الائتلاف الوطني السوري وعدد من النشطاء اللبنانيين والسوريين وإعلاميين.

بدأ الاعتصام على أنغام «نشيد موطني» ومن ثم وقف المعتصمون دقيقة صمت على أرواح شهداء سوريا، وتضمن الاعتصام فيلمًا قصيرًا يحكي قصة معاناة سكان مخيم اليرموك تحت غارات الطيران الحربي، ومن ثم قدم مجموعة من أطفال داريا عرضًا مسرحيًا صوروا فيه معاناتهم. ورفع المعتصمون لافتات تعبر عن وحدة الشعبين السوري واللبناني «من دمشق إلى بيروت.. القاتل واحد»، كما تم إطلاق علم الثورة مع بوالين الحرية في سماء بيروت، واختتم الاعتصام بأداء المعتصمين قسم الثورة.

يذكر أن سمير قصير صحفي لبناني من أب فلسطيني وأم سورية، اغتيل في عام 2005 بعد مناداته بربيع دمشق وسط اتهامات لنظام الأسد وحلفائه في لبنان بارتكاب الجريمة.

تابعنا على تويتر


Top