الجيش الحر يفجر نفقًا لقوات الأسد على الجبهة الشمالية

عنب بلدي ــ العدد 131 ـ الأحد 24/8/2014

عنب بلدي – داريا

فجر مقاتلو لواء شهداء الإسلام نفقًا لقوات الأسد على الجبهة الشمالية من مدينة داريا مساء السبت 23 آب، ما أسفر عن سقوط عدد من عناصر الأسد بين قتيل وجريح، بحسب الصفحة الرسمية للواء.

وأعلن اللواء تفجير النفق “في محيط مقام سكينة المزعوم”، بعد أن قام مقاتلو كتيبة “أحفاد صلاح الدين” باكتشافه والحفر باتجاهه.

ونقل مقاتلون في الجيش الحر أن هدف قوات الأسد من حفر النفق هو الوصول إلى أحد نقاط الجيش الحر، إلا أن المقاتلين زرعوا عبوات وأسطوانات أوكسجين فيها مواد محلية الصنع، ثم فجروها.

وأضاف أحد مقاتلي الحر، أن عدد القتلى في صفوف قوات الأسد غير معروف، إلا أنهم تمكنوا من سماع نداءات استغاثة للمصابين ومناشدات لنقل الجثث عبر اختراق موجات اللاسلكي، في حين قدّر آخرون الحصيلة الأولية بـ 10 قتلى، بانتظار إحصائية مؤكدة من الصفحات المؤيدة.

يذكر أن قوات الأسد تعتمد سياسة حفر الأنفاق محاولة اختراق الجبهات، إلا أن مقاتلي الحر يقومون بعمليات حفر استباقية لكشف هذه الأنفاق وتفجيرها أو الالتفاف على مناطق تمركز جنود الأسد.

تابعنا على تويتر


Top