قرآن من أجل الثّورة 132

-محمد-copy.jpg

خورشيد محمد – الحراك السّلمي السّوري

  • بين فقه قارون وفقه الأنبياء

يتنازعني فقه {إِنَّمَا أُوتِيتُهُ عَلَى عِلْمٍ عِندِي} (سورة القصص، 78). وفقه الأنبياء {هَذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ} (سورة النمل، 40). أنا مزيج من الفقهين. ففي لحظات {إِنَّمَا أُوتِيتُهُ عَلَىٰ عِلْمٍ عِندِي} يسيطر الغرور والامتلاك، وأشعر أن من حقي صرف مالي فيما أشتهي وأتعامل مع بقية المخلوقات من حيوانات وحجر وشجر كعبيد عندي أقتل منها وأترك كيف أشاء. إنها عقلية الامتلاك والسيطرة والقوة. أما في لحظات {لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ} فأتعامل مع كل شيء كابتلاء ونعمة. أحرص على كل عطاء خوفًا من هدره وزوال النعمة. أسعد بكل فضل وأشعر أن بقية الخلق أصدقاء ولا فضل أو قيمة لي عليهم فأحرص على حياتهم وراحتهم وأشعر بعلاقة تربطني بهم. صمّام الأمان هو قوة نفسي اللوامة وأصدقاء يصدقوني النصح بالحق والصبر، وسعادتي في رجحان كفة فقه الأنبياء على فقه قارون.

  • قواعد أربعة للقتال

أربعة قواعد للجهاد القتالي. الأولى أن القتال محرم قبل نشوء الدولة التي هي إطار للمجتمع. بعد نشوء الدول يكون القتال أو العنف في الحالات الثلاث التالية: إمّا داخليًا لحماية القانون، أو خارجيًا للدفاع عن الدولة ضد الغزو، أو عالميًا لحماية اللاإكراه ومنع الاضطهاد ضمن منظومة عالمية كالأمم المتحدة.

  • استثمار في النفس

إن استثمرت وقتك في نفسك كانت حياتك ومستقبلك ملكك وتحت سيطرتك، وإن تركت نفسك لغيرك أصبحت حياتك رهينة الآخرين. الاستثمار الذاتي فاعل والاستثمار الخارجي عفوي، فإن لم تبذل الجهد في بناء نفسك تكالبت أمم الأرض لتضع حصصها في بنائك. الوقت رصيدنا، كلما مر اليوم رجحت إحدى الكفتين وأصبح إعادة التوازن أصعب. {حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ * لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ كَلاَّ إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ} (سورة المؤمنون، 99-100).

تابعنا على تويتر


Top