بالتزامن مع معارك الدخانية.. 22 شهيدًا في الغوطة الشرقية

10705371_615144041936782_758560198_n.jpg

عنب بلدي أونلاين ــ الثلاثاء 9/9/2014

10705371_615144041936782_758560198_nاستهدفت قوات الأسد مدينة دوما وبلدة حزة بالطيران الحربي والصواريخ الموجهة ما أسفر عن 22 شهيدًا كحصيلة أولية، تزامنًا مع اشتداد المعارك في محيط بلدة الدخانية القريبة من مدينة دمشق، في محاولة  لاستعادة السيطرة عليها من قبل النظام .

وحوالي الساعة الثالثة بعد ظهر اليوم ارتقى 18 شهيدًا، إضافة لعدد كبير من الجرحى بينهم أطفال ونساء نتيجة لغارتين جويتين استهدفتا منازل المدنيين في مدينة دوما، وذلك بحسب حمزة الحكيم، عضو مجلس قيادة الثورة في ريف دمشق.

وأضاف الحكيم في حديثه لعنب بلدي أنه بعد ظهر اليوم، استهدفت قوات الأسد أيضًا بلدة حزة الواقعة في عمق الغوطة الشرقية بصواريخ أرض-أرض سقطت على الأحياء السكنية، ما أدى إلى استشهاد 4 مدنيين على الأقل وعدد من الجرحى بينهم نساء وأطفال، إضافة إلى تدمير عدد من الأبنية السكنية في البلدة.

وفي سياق متصل، تدور معارك عنيفة في محيط بلدة الدخانية الواقعة بالقرب من جرمانا، حيث تحاول قوات الأسد استعادة السيطرة عليها، وذلك بعد تحريرها من قبل قوات المعارضة قبل يومين، والذي خلق حالة من التخبط في صفوف النظام ونزوح أهالي حيي كشكول والكباس المحاذيتين إلى داخل دمشق أو باتجاه محافظة السويداء.

وتعتبر بلدة الدخانية -بحسب مراقبين- ذات أهمية استراتيجية، نظرًا لموقعها القريب من العاصمة والمتاخم للغوطة الشرقية، وقد شهد المحور معارك عنيفة مؤخرًا، أبرزها سيطرة النظام على بلدة المليحة وحتيتة الجرش نهاية آب الماضي.

 

 

 

تابعنا على تويتر


Top