فقر الدم عند حديثي الولادة … من أكثر الأمراض المنتشرة في البلدان النامية

-الدم.jpg

عنب بلدي – العدد 135 – الأحد 21/9/2014

فقر الدمد. كريم مأمون

يعتبر فقر الدم (الأنيميا) من الأمراض المنتشرة بصورة كبيرة في البلدان النامية ودول العالم الثالث وبخاصة بين الأطفال والنساء، والغالبية العظمى من الحالات هي من نوع فقر الدم الغذائي.

ومع تدهور الظروف المعيشية للسوريين وما رافق ذلك من سوء تغذية، ازدادت نسبة انتشار المرض بين أطفالهم، لذا سنتكلم في هذه المادة عن فقر الدم عند حديثي الولادة، ثم نتابع في العدد القادم الحديث عن فقر الدم عند الرضع والأطفال الأكبر سنًا.

  • ما هو فقر الدم؟

هو حالة طبية تتميز بعدم وجود كمية كافية من كريات الدم الحمراء (انخفاض نسبة خضاب الدم)، لتنقل كمية كافية من الأوكسجين إلى أنسجة وأعضاء الجسم.

  • ما هي أسباب فقر الدم عند حديثي الولادة؟

1- فقر الدم بسبب ضياع الدم: ويحدث الضياع نتيجة النزوف من المشيمة أو الحبل السري أثناء الولادة، أو بسبب نزوف خفية مرضية عند المولود، وقد يحدث نتيجة سحب الكثير من عينات الدم (من أجل التحاليل المخبرية لتشخيص مرض ما) دون التعويض الكافي.

2- فقر الدم بسبب انحلال الدم: ويحدث الانحلال نتيجة مشاكل مناعية، مثل تنافر زمر الدم بين الأم والوليد، أو نتيجة اضطرابات وراثية بالكريات الحمر، كالفوال أو فقر الدم المنجلي أو التالاسيميا، أو نتيجة الإصابة ببعض الإنتانات الفيروسية أو الجرثومية، أو نقص الفيتامين E.

3 – فقر الدم بسبب نقص إنتاج الكريات الحمر: نتيجة بعض الأمراض الخلقية، أو بسبب نقص بعض العناصر في الجسم كالحديد، أو بسبب فيزيولوجي (فقر الدم الفيزيولوجي).

  • فقر الدم الفيزيولوجي عند الرضع

يكون الخضاب عند الجنين (الخضاب الجنيني) مختلفًا عن الخضاب الطبيعي في كريات الدم (الخضاب البالغ)، ولذلك يبدأ تدمير الخضاب الجنيني بعد الولادة وإنتاج الخضاب البالغ، ويصل الخضاب لأدنى قيمة له بعمر 6-12 أسبوعًا عند الولدان الطبيعيين بتمام الحمل، وقبل هذا العمر عند الخدج أو ناقصي وزن الولادة.

هذه العملية هي عملية طبيعية تحدث عند الرضع وعادة ما يقوم الجسم بإصلاح الخلل ويشفى فقر الدم الفيزيولوجي دون أي علاج.

  • ما هي أعراض وعلامات فقر الدم عند حديثي الولادة؟

يتظاهر فقر الدم بشحوب شديد مع تسرع بالتنفس وتسرع بضربات القلب وضعف النبض، وبالتحليل المخبري يوجد انخفاض بقيمة الخضاب.

عند وجود هذه الأعراض يجب نقل الرضيع إلى المشفى فورًا لإجراء التحاليل اللازمة لتشخيص سبب فقر الدم وعلاجه.

  • كيف يعالج فقر الدم عند حديثي الولادة؟

إذا حدث لدى المولود ضياع دموي حاد أثناء الولادة فيجب قبوله في المشفى وإجراء نقل الدم له، بينما يتحمل المولود ضياع الدم المزمن وفقر الدم الناجم عن الانحلال الدموي بشكل جيد، ولا يتم نقل الدم له إلا إذا كانت هناك أعراض واضحة.

أما بالنسبة للمواليد بدون أعراض فإنهم يصححون فقر الدم البسيط بأنفسهم، على افتراض أن مدخولهم من الحديد كاف، ومع ذلك يرسلون إلى المنزل على أن يتناولوا حليب رضع مدعم بالحديد، وأما الخدج وناقصي وزن الولادة فإنهم يرسلون أيضًا مع حليب خاص بالخدج يكون مدعم بالحديد والفيتامين E.

ومع أن فقر الدم الفيزيولوجي يشفى دون علاج، إلا أنه من الشائع إعطاء الرضع الحديد اعتبارًا من عمر الشهرين.

تابعنا على تويتر


Top