اعترافات “شبيح”: انتسبت إلى ميليشيا أبي الفضل العباس واغتصبت 6 نساء

10913478_914753448556179_2037259453_n.jpg

بثت المحكمة الشرعية في حلب وريفها اعترافات لشابٍ انتسب إلى ميليشيات أبي الفضل العباس الشيعية، التي تقاتل إلى جانب قوات الأسد في أنحاء متفرقة من البلاد؛ وتضمنت الاعترافات جرائم اغتصاب وقمع للمدنيين في مدينة حلب.

وأشار المتحدث الرسمي باسم المحكمة الشرعية في حديثٍ إلى عنب بلدي أن المدعو محمد نور حوري، من حي طريق الباب في مدينة حلب، امتهن “التشبيح” مع أقربائه وأصدقائه وعملوا على قمع أكثر من 4 مظاهرات مناهضة لنظام الأسد في مدينة حلب.

عقب ذلك، تشيّع حوري وانتسب إلى ميليشيات أبي الفضل العباس الطائفية واعترف “بسب صحابة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم”، بحسب المحكمة الشرعية، مضيفة أنه اعترف بـ “اغتصاب 6 حرائر على الحواجز وفي السكن الجامعي وداخل المنازل التي داهمها هو والشيعة أمام ذويهن”.

وأفادت المحكمة بأن حوري، الذي ألقي القبض عليه قبل نحو 4 أشهر، حاول الانتحار داخل سجن المحكمة حتى لايعترف على “الشبيحة” من أقاربه وأصدقائه، وقد صدر قرار بـ “القصاص” منه سينفذ قريبًا، بحسب المحكمة.

يشار إلى أن المحكمة الشرعية في حلب وريفها، تعتبر المصدر الأكبر للقضاء في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة، حيث توافق عليها معظم الفصائل العسكرية العاملة في المحافظة التي تشهد معارك مستمرة ضد قوات الأسد.

التسجيل الكامل لاعترافات الأسير:

تابعنا على تويتر


Top