جبهة النصرة تضيق الحصار على مطار “أبو الظهور” العسكري

10912970_914857815212409_99275799_n.jpg

سيطرت جبهة النصرة ظهر اليوم على قرية تل سلمو المحاذية لمطار “أبو الظهور” العسكري في ريف إدلب، مضيقةً بذلك الخناق على قوات الأسد المتمركزة داخل المطار المحاصر منذ عامين.

وأفاد حساب “مراسل جبهة النصرة في إدلب” الرسمي عبر تويتر أن قوات الأسد انسحبت من القرية باتجاه المطار، إثر استهدافها بالصواريخ الفراغية التي اغتنمتها الجبهة في معاركها السابقة، بحسب الحساب الذي أردف أن المقاتلين قاموا بتمشيط بيوت القرية وتفكيك الألغام التي وضعها النظام قبل الانسحاب.

وتعتبر قرية تل سلمو ذات موقع استراتيجي هام كونها أعلى نقطة تطل على المطار العسكري وتحاذي البوابة الرئيسية له، كما أنها المصدر الوحيد لمياه الشرب بالنسبة لعناصر الأسد المتمركزين داخل المطار.

يشار إلى أن مطار “أبو الظهور” يعتبر ثاني أكبر قواعد النظام في الشمال السوري وأهمها في ريف إدلب، وكانت المعارضة استطاعت خلال العام الماضي تدمير عدة مدرجات وطائرات حربية ومروحية داخله، بالإضافة إلى تعطيل أجهزة الرادار والملاحة الجوية.

تابعنا على تويتر


Top