عبر الـ SMS : هجوم على فيصل القاسم من قبل محامٍ لبناني

image2.jpg

imageتلقى فيصل القاسم، الإعلامي السوري في قناة الجزيرة رسائل نصية عبر الموبايل تحتوي هجومًا ونقدًا لاذعًا، من قبل المحامي اللبناني أشرف الموسوي، الذي رفع أمس دعوى ضد القاسم تضمنت اتهامات بـ “جرم إثارة النعرات الطائفية والتهجم والتهكم على الجيش”.

واحتوت رسائل المحامي المقرب من حزب الله عبارات لاذعة، منها “أيها الإعلامي المحروق.. أنا أشرف الموسوي ابن شهيد وابن سليل الشهداء وابن المنظومة الذهبية (جيش وشعب ومقاومة)، وأنت إلى مزبلة التاريخ وبئس المصير”، وأخرى قال فيها الموسوي “أنت الفيصل.. أنت أقل من إبرة.. أنت القاسم.. القاسم بريء منك إلى يوم الدين.. آل الموسوي والجيش وبشار أشرف منك ومن عائلتك”.

فيصل القاسم رد بدوره عبر صفحته في الفيس بوك ليلة أمس “نحن نوجه هذه الرسائل للسيد نقيب المحامين في لبنان والسيد وزير العدل.. هل هذه طريقة محام يرفع دعاوى قضائية بربكم؟”.

وكانت النيابة العامة التمييزية في لبنان، أصدرت يوم أمس بلاغ بحث وتحرٍّ بحق فيصل القاسم، بتهمة “التهجم على الجيش اللبناني”، في إشارة إلى ما ورد في حلقة برنامج الاتجاه المعاكس قبل أمس الثلاثاء، والتي خصصت للحديث عن معاناة النازحين السوريين في لبنان.

وصدرت الدعوى عن المحامي العام التمييزي القاضي شربل أبو سمرا بعدما تقدم بها المحامي أشرف الموسوي، وتضمنت اتهامًا للقاسم بما أسماه “جرم إثارة النعرات الطائفية، والتهجم والتهكم على الجيش اللبناني”.

والقاسم من أبرز الإعلاميين العرب ونال شهرة واسعة من خلال برنامجه الشهير “الاتجاه المعاكس”، وعرف بمواقفه المساندة لقضايا الشعوب العربية وثورات الربيع العربي بما فيها الحراك الشعبي ضد بشار الأسد.

يذكر أن الجيش اللبناني بدأ قبل عدة أشهر حملة اعتقالات طالت عشرات السوريين النازحين إلى لبنان وإحراق بعض خيامهم بذريعة “محاربة الإرهاب” إثر اقتحام من جبهة النصرة وتنظيم “الدولة الإسلامية” لعرسال في آب الماضي.

تابعنا على تويتر


Top