أمن الأسد يصادر “بسكليتات” دمشق

10941720_917851044913086_375236918_n.jpg

شنت قوات الأمن في أحياء العاصمة دمشق حملات مصادرة للدراجات الهوائية (البسكليتات) منذ مساء أمس، دون أسباب واضحة حتى اللحظة.

وتأتي الحملة عقب مبادرة نظمها مجموعة من الشبان والشابات أطلقوا عليها “يلّا  ع البسكليت”، شجعوا خلالها أهالي دمشق باللجوء إلى الدراجات الهوائية والاعتماد عليها في ظل ارتفاع أسعار وسائط النقل وتخفيف الازدحام الشديد في المدينة.

وأفاد شهود عيان لعنب بلدي، أن مصادرة الدراجات بدأت مساء أمس وما زالت مستمرة حتى اليوم في أحياء ركن الدين والسبع بحرات والبحصة وساروجة وغيرها، الأمر الذي أكدته صفحة “يلّا  ع البسكليت” عبر موقع الفيسبوك، حيث قالت في منشور لها عصر اليوم “تجري مصادرة الدراجات منذ صباح اليوم لسبب لم نعرفه حتى الآن، يرجى النشر وسنوافيكم بمزيد من المعلومات بأسرع وقت”.

وأظهرت التعليقات على الخبر سخرية واستنكار الشباب في المدينة، حيث قال أحدهم “تصادرت بسكليتي عند حاجز ساحة شمدين.. خليها لله أحسن شي”، وآخر تهكم قائلًا  “يقال أن السبب 3 مسكليتات مفخخة ألقوا القبض على إحداهن وجاري البحث على البقية”.

وكانت حملة “يلّا  ع البسكليت” لاقت رواجًا كبيرًا في المدينة، وسط دعمٍ معنوي من نظام الأسد وتشجيع من قبل الجهات الحكومية؛ وقد استقبلت أسماء الأخرس زوجة الأسد أعضاء الحملة قبل أيام، مؤكدة على “دعمها ومباركتها للنشاطات المدنيّة” وفق صفحات مؤيدة.

تابعنا على تويتر


Top