أبرز الشروط : إطلاق سراح المعتقلين وفك الحصار عن منطقة الهامة

وادي بردى: المعارضة تمهل نظام الأسد 4 ساعات لتنفيذ مطالبها

10941752_918296591535198_1520764876_n.jpg

أعطت فصائل المعارضة في منطقة وادي بردى غربي دمشق، نظام الأسد مهلة 4 ساعات تبدأ من الساعة 3 عصر اليوم، بغية إطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات من أهالي المنطقة، وفك الحصار عن منطقة الهامة وعموم منطقة وادي بردى.

وجاء في بيان نشره المركز الإعلامي في وادي بردى عصر اليوم الثلاثاء أنه في حال لم يلتزم نظام الأسد بشروط المعارضة في المنطقة فإنه “سيلقى ردًا قاسيًا… والجواب ما سيراه دون ما سيسمعه”.

ويأتي التصعيد ردًا على “تمسّك النظام الأسدي المجرم بسياسة الحصار والإفقار والتجويع الممنهج التي لا تزال تمارسها قواته في منطقة وادي بردى من دمر إلى الزبداني فسرغايا؛ واستمرار عدم التزامه باتفاق التهدئة المُبرم مؤخرًا خصوصًا فيما يتعلق بنبع الفيجة”، بحسب البيان.

وأردف البيان أنه في الفترة الأخيرة ارتفعت “وتيرة الاعتقالات الاعتباطية وخصوصًا ما يحصل بحق حرائر المنطقة”، في إشارة إلى اعتقال مدنيين اليوم في مدينة قدسيا.

وطالبت المعارضة بـ “إطلاق سراح المعتقلين وفي مقدمتهم أبناؤنا في قدسيا وحرائر وادي بردى بشكل فوري، إضافة لفك الحصار عن قرية الهامة تحديدًا وعموم منطقة وادي بردى.. لا نفرق في ذلك بين قرية وأخرى”، خلال 4 ساعات من لحظة نشر البيان (الساعة 3 عصرًا).

يشار إلى أن منطقة وادي بردى شهدت قبل نحو شهرين معارك وقصفًا عنيفًا من قبل قوات الأسد، في حين قطعت قوات المعارضة فيها مياه نبع الفيجة عن مدينة دمشق 3 أيام متتالية، لكنها عادت مطلع الشهر الماضي للهدوء تزامنًا مع هدنة مؤقتة بين الطرفين.

تابعنا على تويتر


Top