حرقًا بالنار .. “الدولة الإسلامية” تعدم الكساسبة

10966525_925242920840565_1630702566_n.jpg

أعدم تنظيم “الدولة الإسلامية” الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقًا بالنار، وذلك وفق إصدار مصور بثه التنظيم اليوم الثلاثاء تحت عنوان “شفاء الصدور”.

واحتوى الإصدار الذي تناولته مواقع التواصل الاجتماعي، على مقاطع فيديو تظهر ضحايا غارات قوات التحالف على مواقع للتنظيم وأخرى مدنية في سوريا، إذ تعتبر الأردن إحدى الدول التي تشارك في التحالف الذي تقوده أمريكا منذ نحو ثلاثة أشهر.

واستند الإصدار المصور على شهادات للطيار الأردني حول ماهية العمليات والدول المشاركة فيها، إضافة إلى القواعد الجوية التي تنطلق منها المقاتلات الحربية لاستهداف مواقع تنظيم الدولة.

وبدا واضحًا في التقرير، الذي استمر أكثر من 20 دقيقة، تبرير تنظيم الدولة لطريقة الإعدام الوحشية، والتي كانت بوضعه ضمن قفص حديدي وإحراقه حيًّا.

التلفزيون الأردني أكد بعد صدور هذا الفيديو أن الكساسبة أعدم في الثالث من كانون الثاني الماضي، أي بعد القبض عليه من قبل التنظيم بنحو عشرة أيام فقط.

وكان الكساسبة قد وقع بيد تنظيم الدولة في 24 كانون الأول من العام المنصرم، بعد تحطم طائرته الحربية أثناء تنفيذه مهام موكلة له ضد مواقع التنظيم في مدينة الرقة السورية، فيما حاولت السلطات الأردنية إطلاق سراحه وفق شروط باءت بالفشل.

تابعنا على تويتر


Top