زواج القاصرات … ندوة توعوية في ريف إدلب

10962168_929859053712285_447178170_n.jpg

أقام مركز “معًا” الثقافي محاضرة نسائية توعوية للتعريف بالآثار السلبية لقضية زواج القاصرات، وذلك في مقر المركز بقرية جوزف في جبل الزاوية يوم أمس الأربعاء.

المحاضرة كانت تفاعلية بين المحاضر المحامي أحمد اليوسف، وعدد من النساء والفتيات في جبل الزواية؛ تناولوا فيها السلبيات والأضرار الاجتماعية والنفسية، إضافة إلى أهم الأسباب التي تؤدي إلى زواج القاصرات، وضوابط هذه الظاهرة شرعيًا وقانونيًا وطبيًا.

وأفاد المنسق الإعلامي لمركز معًا “محمد حمود” في تصريح لعنب بلدي، أن “المحاضرة استقطبت عددًا من نساء جبل الزاوية، وكان التفاعل إيجابيًا بشكل ملحوظ، من خلال النقاشات التي دارت بين المحاضر والموجودين”.

ونوه حمود إلى أن هذه المحاضرة كان لها وقعها الإيجابي بسبب تفشي هذه الظاهرة في المجتمع السوري وبالتحديد في منطقة جبل الزاوية، إلا أن الأهالي لا يدركون مدى خطورتها على المجتمع، مشيرًا في الوقت ذاته إلى عدم تعرض فصائل المعارضة لمسؤولي المركز، بل كانت الأجواء إيجابية، على حد وصفه.

وباشر مركز “معًا” نشاطاته في آب من العام الماضي، وأقام عدة فعاليات أبرزها سينما موبايل، إضافة إلى معارض للكتاب، ودورات مجانية في مجال التحرير الصحفي والتمريض وغيرها من الفعاليات، ويختتم محمد حمود حديثه “سنقيم دورة مونتاج في 17 الشهر الحالي، كما ستقام دورة الأسبوع المقبل بعنوان (الشباب بين الفوضى والتخلف)، كما يوجد حاليًا مسابقة للقصة القصيرة ستعلن نتائجها مطلع آذار”.

تابعنا على تويتر


Top