الديدان المعوية الشريطية .. أو ما يعرف بـالدودة الوحيدة

Untitled-3.jpg

الديدان الشريطية هي نوع من أشكال الطفيليات المعوية التي تنتقل غالبًا للإنسان عن طريق تناول لحوم البقر؛ ومع ازدياد حالة الفقر بين السوريين واستبدالهم لحوم البقر بلحوم الغنم، إضافة لقلة النظافة الشخصية والشروط الصحية في المخيمات وأماكن النزوح، فإنه من المتوقع ازدياد نسبة انتشار الإصابة بهذه الديدان، ولذلك لابد من تسليط الضوء على بعض النقاط المتعلقة بهذا المرض.

ما هي الديدان الشريطية؟

هي ديدان مفلطحة غير مستديرة تشبه الشريط، تسكن في الأمعاء الدقيقة، وتسمى بالوحيدة لأنه نادرًا ما توجد أكثر من دودة واحدة في أمعاء المصاب.

وهي لا تنتقل إلى الإنسان إلا عن طريق حيوان وسيط (البقر أو الخنزير) بتناول لحمه غير المطبوخ جيدًا، ويبلغ طول الدودة الشريطية البقرية 4-8 أمتار بينما تكون الخنزيرية أقصر منها بطول 3-5 أمتار.

كيف تحدث العدوى؟

تخرج بيوض الدودة مع براز الشخص المصاب، فإذا تلوث بها غذاء الحيوان (بقرة، خنزير، سمك) تدخل إلى أمعائه وتتحول إلى يرقة ثم تنتقل إلى عضلاته وتتمركز فيها على شكل أكياس، فإذا أكل الإنسان هذه اللحوم دون طهيها جيدًا تتطور اليرقة في أمعائه إلى دودة كاملة.

كذلك قد تحدث العدوى عن طريق تناول الشخص للطعام الملوث ببيوض الدودة كالخضار غير المغسولة جيدًا، وفي هذه الحالة تفقس البيوض في أمعائه ثم تنتقل اليرقات إلى العضلات والقلب والعين والجهاز العصبي والدماغ وتتكيس فيها.

ما هي أعراض الإصابة؟

قد لا تظهر أي أعراض، ولكن في حال ظهورها فإنها تحتاج شهورًا أو سنينًا، وتختلف بحسب موقع تواجد الدودة في الجسم؛ فإن كانت الدودة في الأمعاء سببت اضطرابات معوية وإسهالات مع سوء تغذية وفقر دم وفقدان وزن، وإن تواجدت في العين (وهو نادر) سببت غبشًا في الرؤية وانفصال شبكية، وإن تواجدت في النخاع الشوكي أو الدماغ سببت اختلال توازن وصداع ووذمة دماغية وهذه الحالة خطيرة جدًا وكثيرًا ما تكون مميتة.

كيف يتم العلاج؟

في حال عدم العلاج يمكن أن تعيش الدودة الوحيدة في جسم الإنسان حتى 30 عامًا.

ويتم العلاج دوائيًا: باستخدام نيكلوساميد (يوميزان) أو برازيكوانتل (بيلتريسايد) أو ألبيندازول (ألبينزا)، بجرعات يحددها الطبيب بحسب الدواء والعمر.

ولكن هذه الأدوية تعمل ضد الدودة في الأمعاء ولا تعمل ضد الكيسات خارج الأمعاء، وقد يساعد التداخل الجراحي في التخلص من اليرقات في العين.

كما يمكن العلاج بالطرق الطبيعية: بتناول مسحوق بذور القرع مع عصير فواكه طازجة بدون سكر، أو تناول كأس حليب مغلي مع بضع فصوص ثوم، ويكرر ذلك يوميًا صباحًا على الريق حتى التأكد من موت الدودة وخروجها مع البراز.

ما هي طرق الوقايةمن الإصابة؟

– طهي الطعام جيدًا وخاصة لحوم البقر والأسماك وعدم أكلها نيئة.

– وضع اللحوم في الثلاجة لمدة 12 ساعة على الأقل والأسماك لمدة 24 ساعة، حيث يؤدي ذلك لقتل بيوض الدودة والأطوار الأخرى.

– غسل الفواكه والخضراوات جيدًا قبل تناولها خشية كونها مزروعة في تربة ملوثة أو مروية بمياه ملوثة.

– غسل اليدين جيدًا قبل تناول الطعام وبعده، وبعد الخروج من المرحاض.

  • تعليم الأطفال غسل أيديهم بعد التعامل مع الحيوانات الأليفة أو اللعب بالتراب، وعدم وضع أصابعهم في أفواههم، وعدم تناول الفواكه والخضار غير المغسولة.

تابعنا على تويتر


Top