قائد ميليشيا “فاطميون” الأفغانية.. قُتل في درعا

11016560_940676355963888_1676799901_n.jpg

توسّلي يمين الصورة

قتلت المعارضة السورية قائد ميليشيا فاطميون الأفغانية علي رضا توسّلي، خلال المعارك التي شهدتها درعا في الآونة الأخيرة.

وأظهرت صورة نشرتها حسابات إيرانية عبر تويتر صورة لتوسّلي إلى جانب القيادي الإيراني قاسم سليماني، والذي أكدت صفحات موالية إشرافه على معارك نقطة الوصل بين دمشق ودرعا والقنيطرة.

مراسل عنب بلدي في درعا أكد بدوره مقتل عدد من العناصر والضباط الإيرانيين والأجانب، مشيرًا إلى أن الأيام القادمة ستفصح عن مزيد من الخسائر ضمن الميليشيات الطائفية.

وكان الجيش الحر نشر صورًا قبل أسبوعين تقريبًا (بداية الحملة العسكرية جنوب سوريا) لقيادي إيراني قتل على جبهة كفرناسج، يدعى حاج عباس عبد اللهي والذي اعتبرته مواقع إيرانية أنه أمهر قناصي طهران وأكدت أنه قتل في درعا.

وتعتبر معركة درعا استثنائية لإيران، والتي لاتخفي تواجدها مع ميليشيات طائفية استقدمتهم من لبنان والعراق وأفغانستان، بهدف استرداد المناطق التي سيطرت عليها قوات المعارضة مؤخرًا.

تابعنا على تويتر


Top