براميل الأسد تقتل خمسة مدنيين في تلبيسة

.jpg

قضى خمسة شهداء بينهم طفل وامرأة جراء قصفٍ بالبراميل المتفجرة استهدف مدينة تلبيسة في ريف حمص الشمالي اليوم السبت.

وأفاد المكتب الإعلامي في تلبيسة، أن قصفًا بالبراميل المتفجرة من الطيران المروحي استهدف الأحياء الشمالية والغربية من المدينة، ما أدى إلى سقوط 5 شهداء بينهم طفل وامرأة، بالإضافة إلى عدد من الجرحى بينهم حالات خطرة.

وترافق القصف الجوي على تلبيسة بقصف مدفعي هز أحياءها، بالإضافة إلى قصف مماثل استهدف قرية الفرحانية إلى الغرب منها، وقصف بالبراميل المتفجرة استهدف بلدة الغنطو في الريف الشمالي لحمص أيضًا.

وردًا على ذلك استهدفت الفصائل المعارضة تجمعات “الشبيحة” في قرى تسنين وكفرنان المواليتين بالاسطوانات المتفجرة، محققين إصابات مباشرة بحسب رابطة إعلاميي حمص.

يذكر أن ريف حمص الشمالي يشهد قصفًا مستمرًا بالمدفعية الثقيلة والطيران الحربي على المدن والقرى الخاضعة للمعارضة المسلحة، في حين تشهد مدن وبلدات الرستن وتلبيسة والحولة والدار الكبيرة والغنطو حصارًا اقتصاديًا من قبل نظام الأسد، ومحاولات مستمرة لاقتحامها.

تابعنا على تويتر


Top