قاسم سليماني يطل مع “أبو جعفر” الأسد من اللاذقية

11103945_958142490883941_1698277296_n.jpg

نشرت وكالة “تسنا” الإيرانية صورة جديدة للقيادي في الحرس الثوري قاسم سليماني إلى جانب مالك الأسد ابن عم رئيس النظام بشار الأسد.

وأوضحت الوكالة التي نشرت الصورة في 4 نيسان الجاري أنها جمعت العميد سليماني إلى جانب الأسد في مرفأ اللاذقية هذا الشهر، لكنها لم تحدد في أي يوم بالضبط.

وانتشرت الصورة في مواقع التواصل الاجتماعي وعلى الصفحات الموالية، وقالت إحدى الصفحات اليوم في تعليقها على الصورة “معًا لترشيح مالك الأسد قائدًا للدفاع الوطني في اللاذقية.. حماك الله أبو جعفر”.

ومالك الأسد هو ابن شقيق حافظ الأسد، وأحد أبرز وجوه العائلة بعد مقتل هلال ومحمد ووفاة فواز الأسد، خلال العامين الماضي والحالي.

وبينما لم تبين الوكالة الإيرانية سبب زيارة سليماني إلى اللاذقية، رجح ناشطون أن قدومه جاء على رأس شحنة أسلحة إيرانية وصلت مؤخرًا عبر ميناء المدينة.

وكان سليماني ظهر في محافظة درعا الشهر الماضي، بينما ظهر عدة مرات في دمشق وريفها وأبرز المناطق أحياء دمشق القديمة والسيدة زينب.

كذلك كان له حضوره “الإعلامي” كما وصفه مناهضون للسياسة الإيرانية، في مناطق النزاع بين تنظيم الدولة وميليشيات الحشد الشعبي في العراق، والتي يشرف عليها سليماني شخصيًا.

ويتهم ناشطون سوريون طهران بالتدخل الكامل في شؤون سوريا ودعمها العسكري والمادي لقوات بشار الأسد، واعتبرها البعض أنها تسعى لاحتلال البلاد وتغيير ديموغرافي طائفي في مناطق معينة أبرزها الغوطة الشرقية وأحياء دمشق وحمص.

تابعنا على تويتر


Top