الصحفي بلال أحمد بلال

151.jpg

جريدة عنب بلدي- العدد 30 – الأحد – 16-9-2012 

الصحفي بلال بلال «أبو أحمد» من مواليد معضمية الشام 1984م، أب لطفل يبلغ من العمر ثلاث سنوات، خريج قسم التاريخ في كلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة دمشق , وكذلك خريج كلية الإعلام، يعمل صحفيًا ومخرجًا تلفزيونيًا لصالح قناة فلسطين اليوم.

بلال معروف لكل من عاشره أنه من أشد دعاة السلمية، حيث دعا الثوار عن طريق صفحته الخاصة على الإنترنت إلى الاستمرار في طريق سلمية الثورة وحذر من النتائج السيئة الناتجة عن عسكرتها فكانت صفحته منبرًا توعويًا يعبر فيها عن رأيه بحرية وجرأة، حسبما يقتضيه قانون الإعلام الجديد !!!

اعتقلته المخابرات الجوية في 13  أيلول من العام الماضي 2011 من شعبة التجنيد في داريا، أثناء إعداده أوراقه ليذهب إلى بيروت في مهمة رسمية لصالح تلفزيون فلسطين اليوم الذي يعمل بلال فيه!.

عامٌ مرّ ومازال بلال يقبع في غياهب السجون فقط لأنه عبر عن رأيه!

عام مر وقناة فلسطين اليوم التي كان يعمل لحسابها, لم تحرك ساكن للمطالبة بإطلاق سراح موظفها !!

وعلى الرغم من قانون الإعلام المزعوم، الذي يجرم اعتقال الصحفيين!!

فها هي إصلاحات وقوانين الإعلام الجديدة!!

تواردت مؤخرًا أنباء غير مؤكدة عن تحويل الصحفي بلال إلى سجن صيدنايا

ونحن بدورنا كصحفيين نطالب السلطات السورية بالإفراج الفوري عن بلال، ونحملهم مسؤولية سلامته..

تابعنا على تويتر


Top