كمال أوغلو: إذا فزنا بالانتخابات.. سنعيد السوريين إلى بلادهم

-أوغلو.jpg

صرح كمال قليتش دار أوغلو، زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض (CHP)، إن حزبه سيساهم في عودة السوريين إلى بلدهم إذا تمكن من الاستحواذ على أغلبية الأصوات في الانتخابات البرلمانية القادمة.

وأضاف أوغلو، خلال لقائه مجموعة من رجال الأعمال الأتراك في مدينة مرسين، أمس الأربعاء، “أعدكم بأننا سنأتي بالسلام إلى الشرق الأوسط، ولن نتدخل في شؤون أي دولة داخليًا”.

وأردف “سنساهم في عودة أخوتنا السوريين إلى وطنهم … اعذروني كل إنسان سيكون سعيدًا في الأرض التي نشأ عليها … كل إنسان سيكون سعيد في بلده”.

واعتبر رئيس الحزب المعارض أن “هناك من أرسل السلاح إلى سوريا.. نحن سنرسل الصداقة و الأخوة، وسنجلس سويًا مع أقربائنا ونتفاهم ونحل مشاكل بلادنا سويًا، لأنه في قلوبنا حب الانسان، وحب الناس واحترامهم قاعدة أساسية لنا”.

ويأتي لقاء زعيم الحزب الجمهوري، ضمن الحملة الانتخابية التي يقودها ضد الحزب الحاكم “العدالة والتنمية”، للفوز بمقاعد البرلمان خلال الانتخابات المزمع عقدها في حزيران المقبل.

وكانت وسائل إعلام تركية ودولية تداولت تصريحات سابقة لكمال أوغلو، حث فيها على إخراج السوريين من البلاد. الأمر الذي اعتبره محللون سياسيون “ورقة ضغط” يراد منها خلخلة الوضع الأمني في تركيا التي تستضيف نحو مليوني لاجئ سوري.

تابعنا على تويتر


Top