إصابة الشيخ السعودي عبدالله المحيسني في معارك إدلب

.jpg

أفادت مصادر عنب بلدي عن إصابة الداعية السعودي عبدالله المحيسني، في معارك مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي، اليوم 24 نيسان.

وأفاد أحد ناشطي إدلب (رفض الكشف عن اسمه) أن المحيسني أصيب بطلقة استقرت في بطنه، خلال الاشتباكات القريبة ضد قوات الأسد في الحي الشمالي من مدينة جسر الشغور.

إلا أن الناشط أكد في الوقت ذاته، أن الإصابة خفيفة ولا يوجد أي خطر حقيقي على حياة الداعية المحيسني، بحسب ما أكد شهود عيان رافقوه خلال المعركة.

وتناقل ناشطون عبر موقع تويتر خبر الإصابة قبل قليل من خلال هاشتاغ “إصابة الشيخ المحيسني”، وأكدت حسابات  “جهادية” صحة الأنباء الواردة.

يذكر أن الداعية المحيسني برز اسمه بشكل كبير في المعارك التي يشهدها الشمال السوري، لاسيما في ريف حلب الشمالي ومعارك إدلب الأخيرة، ويعتبر من القادة المقربين من جبهة النصرة.

تابعنا على تويتر


Top