506 ضحايا خلال شهر نيسان في محافظة إدلب

32366.jpg

امرأة سورية هاربة من القصف داخل مدينة إدلب - نيسان - رويترز

وثّق مركز إنسان، المختص بتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا، 506 ضحايا جراء 16 مجزرة ارتكبتها قوات نظام الأسد في محافظة إدلب خلال شهر نيسان 2015.

وكان من بين الضحايا 85 طفلًا و 62 امرأة و 175 رجلًا بينهم واحد قتل تحت التعذيب، في حين بلغ عدد الضحايا من العسكريين 136، بينما توزعت المجازر في العديد من مدن وبلدات المحافظة على الشكل الآتي:

-مجزرة بلدة النيرب بتاريخ 2 نيسان، بلغ عدد الضحايا 7 مدنيين بينهم 3 أطفال وامرأة.

-مجزرة كفرتخاريم بتاريخ 5 نيسان، بلغ عدد الضحايا 7 مدنيين بينهم 3 أطفال و امرأتين.

-مجزرة مدينة إدلب بتاريخ 12 نيسان، بلغ عدد الضحايا 6 مدنيين بينهم طفلان.

-مجزرة قرية الشغور، بلغ عدد الضحايا 5 مدنيين.

-مجزرة سراقب بتاريخ 13 نيسان، بلغ عدد الضحايا 12 مدنيًا بينهم 6 أطفال وامرأتان.

-مجزرة مدينة إدلب بتاريخ 15 نيسان، بلغ عدد الضحايا 15 مدنيًا بينهم 3 أطفال وامرأتان.

-مجزرة مدينة تفتناز بتاريخ 15 نيسان، بلغ عدد الضحايا 9 مدنيين بينهم 4 أطفال وامرأتان.

-مجزرة سراقب بتاريخ 17 نيسان، بلغ عدد الضحايا 6 مدنيين بينهم 4 أطفال وامرأتان.

-مجزرة معرة النعمان بتاريخ 20 نيسان، بلغ عدد الضحايا 6 أشخاص بينهم 5 أطفال.

-مجزرة ساحة الصومعة في جسر الشغور بتاريخ 25 نيسان، بلغ عدد الضحايا أكثر من 30 مدنيًا لم يستطع المركز توثيق 25 منهم حتى الآن.

-مجزرة فرع الأمن العسكري التي ارتكبتها قوات الأسد قبل انسحابها، بلغ عدد الضحايا غير الموثقين 23 شخصًا.

-مجزرة دركوش بتاريخ 26 نيسان، بلغ عدد الضحايا 53 مدنيًا بينهم 11 طفلًا و 17 امرأة.

-مجزرة جوزيف بتاريخ 26 نيسان، بلغ عدد الضحايا 7 أشخاص بينهم 6 أطفال.

-مجزرة اللج بتاريخ 27 نيسان، بلغ عدد الضحايا 8 أطفال.

-مجزرة جوزيف بتاريخ 27 نيسان، بلغ عدد الضحايا 6 مدنيين بينهم 4 أطفال وامرأة.

-مجزرة بنش بتاريخ 28 نيسان، بلغ عدد الضحايا 7 مدنيين بينهم طفلان.

يُذكر أن قوات الأسد خسرت خلال الأشهر الخمسة السابقة عدة مراكز حيوية في محافظة إدلب أبرزها مركز المدينة في 28 آذار المنصرم ومعسكرا وادي الضيف والحامدية، وجسر الشغور التي تحررت على أيدي مقاتلي جيش الفتح في 25 نيسان الماضي.

تابعنا على تويتر


Top