كمال أوغلو: سنجلب السلام ونعيد السوريين إلى بلادهم

-أوغلو.jpg

كمال قليجدار أوغلو زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا

قال رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا، كمال قليجدار أوغلو، إن حزبه سيعيد السوريين إلى بلادهم بعد تحقيق السلام في الشرق الأوسط.

واعتبر قليجدار أن حزب العدالة والتنمية الحاكم أثر سلبًا بالاقتصاد التركي مشيرًا إلى نزوح السوريين إلى البلاد “حزب العدالة والتنمية ترك لنا بعد 13 عاماً من الحكم 6 ملايين و200 ألف عاطل عن العمل، و8 ملايين شخص أجورهم الشهرية دون 1000 ليرة تركية، وترك لنا 2 مليون سوري”، بحسب تعبيره.

ونوه زعيم الحزب المناهض، في حديثه اليوم الأحد، لأنصار حزبه في ولاية قيصري وسط تركيا، إلى السياسات التي سيتبعها في حال فاز حزبه بالانتخابات المزمع إجراؤها في حزيران المقبل، وقال: “سنجلب السلام إلى الشرق الأوسط وسنعيد إخوتنا السوريين إلى بلادهم وسنقول لهم إذهبوا بسلام”.

حديث كمال أوغلو اليوم، أتى بعد تصريحات سابقة تعهد من خلالها إعادة السوريين إلى بلادهم في حال فاز حزبه،  دون أي تفسير أو شرح للطريقة التي سيتبعها مع أكثر من مليوني سوري يقطنون تركيا، ما خلق حالة من الترقب والخوف في عموم السوريين الهاربين من الحرب السورية المستمرة منذ أربع سنوات.

ويخوض حزب الشعب المعارض معركة انتخابية ضد حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، إذ يتمتع الأخير بشعبية كبيرة في الشارع التركي، نظرًا للتطور الاقتصادي الذي شهدته تركيا خلال الأعوام ال 13 الماضية، منذ صعود الحزب إلى الحكم بقيادة رجب طيب أردوغان، رئيس الجمهورية الحالي.

تابعنا على تويتر


Top