شاب سوري يقتل طعنًا في مرسين

Untitled-15.jpg

قُتل شاب سوري على يد مواطنين أتراك في مدينة مرسين جنوب تركيا، منتصف ليلة أمس الثلاثاء.

وأفاد شهود عيان لعنب بلدي، أن جريمة القتل لاتزال غامضة حتى الآن وسط أنباء تفيد بأن الشباب الأتراك كانوا تحت تأثير المشروبات الروحية، وأن خلافًا نشب بينهم وبين المغدور قبيل ارتكاب الجريمة.

11216432_10152924367682875_711114224_n

صورة الفقيد

ونوه شهود العيان إلى أن الشاب المغدور من مدينة دمشق يدعى محمود عثمان وعمره نحو 19 عامًا ويقطن مرسين، مشيرين إلى أنه قتل بثلاث طعنات سكين استقرت جسده.

وحصلت الحادثة في منطقة فيران شاهير حيث تنتشر الملاهي الليلية، و”المقاصف” التي يدير بعضها تجار سوريون.

وحاصرت الشرطة على الفور المنطقة واعتقلت خمسة شبان، وأحالتهم إلى المحكمة، بينما نقلت جثة محمود إلى المشرحة.

وكانت الشرطة التركية اعتقلت 3 سوريين في المدينة، على خلفية مقتل شاب سوري أيضًا في نيسان الماضي.

تابعنا على تويتر


Top