قائد الدفاع الجوي في مطار دير الزور.. قتيلًا

.jpg

اللواء ياسين عبدو معلا

أفادت مصادر موالية للأسد بمقتل اللواء الركن ياسين عبدو معلا، قائد لواء الدفاع الجوي في مطار دير الزور، وذلك خلال المعارك التي يخوضها تنظيم “الدولة الإسلامية” على أسوار المطار منذ أمس الأربعاء.

وشن التنظيم أمس الأربعاء، هجومًا واسعًا على الأحياء التي يسيطر عليها نظام الأسد في مدينة دير الزور.

كما دارت اشتباكات عنيفة على أسوار المطار العسكري، تخللها تفجير سيارة يقودها أحد عناصر التنظيم داخل أسوار المطار، ما أدى إلى مقتل عدد من عناصر الأسد بينهم ضباط.

ولم يصرّح نظام الأسد رسميًا بمقتل اللواء، إلا أنّ صفحات موالية توثق “شهداء الوطن” أكّدت ذلك ونعته مع عددٍ من الجنود، في حين رجح ناشطو المحافظة أن معلا لقي مصرعه إثر تفجير تنظيم الدولة.

وأكدت حسابات تابعة لـ “الدولة” عبر تويتر، أن التنظيم سيطر اليوم على نقطة القطاع الدولي المحاذية للمطار، بينما تستمر المعارك حتى لحظة إعداد التقرير على عدة محاور في محيطه.

يشار إلى أن معظم محافظة دير الزور تقع تحت سيطرة التنظيم، في حين يحتفظ الأسد بحيي الجورة والقصور ضمن المدينة إضافة إلى مواقع عسكرية في الجبل المطل على دير الزور ومطارها العسكري، وبين الجانبين يبقى قرابة 300 ألف مدني محاصرين في أحياء الأسد وسط انقطاع لمقومات الحياة الأساسية خلال الأشهر القليلة الماضية.

تابعنا على تويتر


Top