قرابة 35 شهيدًا حصيلة مجزرة جسر الحج في حلب

634455.jpg

فرق الدفاع المدني تطفئ النيران بعد مجزرة جسر الحج - مدينة حلب

نفّذت قوات الأسد ظهر اليوم الثلاثاء مجزرة راح ضحيتها نحو 35 شهيدًا، باستهدافها منطقة دوار جسر الحج في الجزء الشمالي من مدينة حلب ببرميل متفجر.

واستهدف البرميل محطة الحافلات في منطقة الفردوس، التي تعتبر نقطة انطلاق للمسافرين بين حلب وريفها، وقال ناشطون إن عددًا من وسائل النقل احترقت كما سقط عشرات الشهداء والجرحى.

وأفادت شبكة حلب نيوز عبر موقعها الرسمي بسقوط  نحو 35 شهيدًا معظمهم جثث متفحمة بالإضافة إلى 45 جريحًا مصابين بحروق بليغة، كحصيلة غير نهائية لعدد ضحايا المجزرة المدنيين.

بدورها، أوردت قناة الدنيا التابعة لحكومة الأسد خبر القصف على أنه “تدمير لأحد أوكار الإرهابيين في منطقة جسر الحج، ومستودع للأسلحة والذخيرة وعدد من الآليات”، مشيرًة إلى أن “سلاح الجو قضى على عدد من الإرهابيين”.

يُشار إلى أن 234 مدنيًا قتلوا جراء قصف قوات الأسد مدينة حلب وريفها خلال شهر نيسان الماضي وفق تقرير نشره المعهد السوري للعدالة بداية أيار الحالي، الذي وصف القصف بـ “الأعنف” منذ شهر أيلول 2014.

تابعنا على تويتر


Top