غداة جسر الحج.. طيران الأسد ينفذ ثلاث مجازر

95 شهيدًا على الأقل في محافظة حلب خلال 24 ساعة

-حلب.jpg

مجازر ريف حلب الجنوبي

سقط نحو 45 شهيدًا وعشرات الجرحى، اليوم (الأربعاء) جراء استهداف قرى ريف حلب الجنوبي بالصواريخ الفراغية والبراميل المتفجرة، غداة مجزرة جسر الحج في مدينة حلب، التي ارتفع عدد ضحاياها إلى 50 مدنيًا أمس.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف حلب، أن الطيران الحربي استهدف قرية العيس في ريف حلب الجنوبي بأربع صواريخ فراغية، ما أدى إلى مقتل نحو 30 شهيدًا بينهم نساء وأطفال.

تزامن ذلك مع قصف بالبراميل المتفجرة من الطيران المروحي استهدف مدرسة ابتدائية في قرية الخلصة المجاورة جنوب حلب، ما أسفر عن مقتل 8 أطفال على الأقل وإصابة آخرين.

وليس بعيدًا عن خلصة، قضى أربعة شهداء بينهم سيدة وطفليها جراء استهداف قرية الحاضر بالبراميل المتفجرة.

ويأتي التصعيد استمرارًا لعشرات المجازر التي تنفذها قوات الأسد بحق المدنيين في المناطق المحررة في محافظة حلب، إضافة إلى تكرار استهداف المدارس الابتدائية في المحافظة وارتكاب المجازر بحق الأطفال، ابتداءً بمدرسة عين جالوت العام الماضي وليس انتهاءً بمدرسة الخلصة اليوم، في ظل صمت دولي وعربي إزاء هذه الجرائم.

تابعنا على تويتر


Top