القذائف تطال مدينة السويداء للمرة الأولى

1.jpg

بقايا قذائف "هاون" سقطت على مدينة السويداء 11 6 2015

سقطت 3 قذائف هاون في مدينة السويداء للمرة الأولى منذ آذار 2011، دون معرفة أو تبني أي فصيل للاستهداف المباشر للمدينة.

وأفادت شبكة أخبار السويداء، أن 3 قذائف هاون سقطت حوالي الساعة العاشرة والنصف من صباح اليوم الخميس على حي الدبيسي في المدينة، ما أدى إلى حدوث أضرار مادية، وإصابة واحدة طفيفة.

واستبعدت الشبكة قيام فصائل المعارضة التي تخوض معارك عنيفة على تخوم مطار الثعلة غربي السويداء، باستهداف المدينة، نظرًا للمسافة الكبيرة بينهما، واستحالة وصول القذائف “قصيرة المدى” من جوار المطار إليها، مشككة بأن هناك من يريد إشعال “الفتنة”.

ويأتي هذا الاستهداف في وقت يحاول فيه نظام الأسد تطويع جميع شبان المحافظة في الدفاع الوطني لزجهم في مواجهة الجيش الحر والفصائل الإسلامية، بالتعاون مع المرجعيات الدينية في السويداء، أبرزهم الشيخ حكمت الهجري.

بينما وجه النائب اللبناني الدرزي وليد جنبلاط رسالة لأهالي السويداء عبر تغريدات متتالية في موقع تويتر أمس، مؤكدًا ضرورة وقوف أبناء السويداء مع جيرانهم في حوران ومساندة الجيش الحر، قائلًا لهم “وحدها المصالحة مع أهل حوران وعقد الراية تحميكم من الأخطار”.

يشار إلى أن الجيش الحر تمكن الثلاثاء 9 حزيران من تحرير اللواء 52 بالكامل، ليطلق معركة جديدة أمس الأربعاء تحت اسم “سحق الطغاة” الهادفة لتحرير مطار ثعلة العسكري (بوابة السويداء الغربية).

تابعنا على تويتر


Top