تنظيم “الدولة” يدخل حربًا في الدراما السعودية

11650452_832601500129020_1575608590_n.jpg

أثار مسلسل “سلفي” السعودي عاصفة من التغريدات الغاضبة نشرتها حسابات محسوبة على تنظيم “الدولة الإسلامية”، وذلك بعد الحلقة الثانية التي تحكي قصة أب سعودي دخل سوريا باحثًا عن ابنه ضمن صفوف مقاتلي التنظيم.

عرضت الحلقة مساء أمس على شاشة الـ MBC، وأظهرت مهربًا سوريًا يعبر الحدود بسيارة دفع رباعي من أحد حواجز النظام السوري بعد تقديم الرشوة له، يتبعه خروج أبو عبد الله المنصور (الممثل ناصر القصبي) لتبدأ قصة بحثه عن ابنه ومحاولة إقناعه بالعودة، إلا أنه اجبر على خوض دورات شرعية وتدريبات قتالية.

حوارات بين الأب وابنه توجّه رسائل مبطنّة عن سياسات التنظيم، على غرار سؤال عبد الله لأبيه عن فحوى الدورات الشرعية والاستفادة منها، إذ يأتي الجواب “الله أكبر، تصدق إني أحس توني داخل الإسلام، كنا في ضلال وجهل العياذ بالله نسأل الله السلامة”.

وتستمر أحداث الحلقة في مواجهةٍ بين الأب ومقاتلي التنظيم “الإرهابيين” الذين أتوا من خلفيّات بعيدةٍ عن الدين الإسلامي، لكنهم “تابوا” وفق ما ينقله ابنه.

وتبع الحلقة آلاف التغريدات تفاوتت بين التهديد والاستنكار أو الإشارة إلى أنها تستهزئ بالدين الإسلامي، إذ اعتبر حساب مواطن قادح، الناشط في تويتر، “ما يفعله الخنثى القصبي وغيره من أشباه الرجال من استهزاء بالدين وأهله على مرّ السنين من دون رادع، هو ما أنتج تيارات التكفير”.

كما هدد حسابٌ يطلق على نفسه “جليبيب الجزراوي” القصبي بالقول: “أقسم بالله لتندم يا زنديق، ولن يرتاح بال للمجاهدين في الجزيرة حتى يفصلوا رأسك عن جسدك والأيام بيننا”.

أما الناشط السوري حامد السحلي فطالب في تغريدة له برفع دعوى ضد القناة والقصبي بعد تداول قضية جهاد النكاح في الدور الذي مثلته الفنانة السورية مرح جبر، وقال “هل يسمح أي قضاء خليجي برفع دعوى على العربية أو القصبي بقذف السوريين بكذبة؟”.

بينما وصف الإعلامي السعودي ياسر الجنيد ما جاء في المسلسل بـ “واقع ملموس رصد القضية ونقدها ولا يعد استهزاءًا”.

القصبي بدوره، اعتبر العمل مكانًا لطرح قضايا اجتماعية وإنسانية متعددة معالجة بإسلوب خاص “سوف نلجأ الى الكوميديا المباشرة وأحيانًا إلى الكوميديا السوداء”، مضيفًا “حسابي الآن يطفح بالشتامين والمهددين واللاعنين بكل فنون اللعن والتهديد والشتم، فأقول لهم: قليلًا من الهدوء ورمضان كريم، وترى حنا بأول يوم”.

يشار إلى أن جهات سعودية أكدت إيقاف شركة موبايلي لعرض إعلاناتها في المسلسل، بعد موجة التهديدات وردود الأفعال الغاضبة، بينما أظهر موقع MBC خللًا في التبويب المتعلق بالمسلسل.

تابعنا على تويتر


Top