تركيا تُعدّ مخططًا لعملية عسكرية شمال سوريا

3333.jpg

بدأ الجيش التركي بإعداد مخطط يقضي بإقامة منطقة حدودية آمنة شمال سوريا، حسب ما ذكرت صحيفة يني شفق التركية اليوم الأحد (28 حزيران).

وقالت الصحيفة إن المنطقة ستكون بعمق 35 كيلومترًا وطول 100 كيلومتر، مشيرةً إلى أن الحكومة التركية لجأت إلى الأمر بعد تقدم الأكراد على الحدود ومحاولتهم إنشاء دولة كردية شمال سوريا، في الوقت الذي سيطر تنظيم “الدولة الإسلامية” على مناطق استراتيجية.

ويتضمن المخطط دخول 18 ألف جندي من بوابتي مرشدبنار وقرقامش بعمق 33 كيلومتر حتى الجمعة القادم، بالتعاون بين رئاسة أركان الجيش وجهاز الاستخبارات التركي، وبأمر من رئيس البلاد رجب طيب أردوغان ورئيس وزرائه أحمد داوود أوغلو، بحسب الصحيفة.

بدورها سلّطت صحيفة ميليت التركية، الضوء على آراء بعض المصادر السياسية التي تحدّثت عن ضرورة تدخل الجيش التركي لمنع سيطرة حزب الاتحاد الديمقراطي، الجناح السوري لتنظيم PKK، أو سيطرة تنظيم الدولة على منطقة جرابلس.

وقالت ميليت إن الجيش التركي يستطيع السيطرة على شريط حدودي بعمق 40 كيلومتر باستخدام المدفعية الثقيلة، مشيرةً إلى أن قدرته على التدخل الجوي، ما يساعد الجيش السوري الحر في تحديد الشريط الآمن.

وكانت رئاسة أركان الجيش التركي أعلنت بأن قواتها المسلحة لن تتهرب من المسؤوليات الملقاة على عاتقها، ردًا على الاتهامات التي أفادت بتهرب الرئاسة التركية من القيام بعمليات عسكرية داخل سوريا.

وصرّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة الماضي بأن بلاده لن تسمح بإنشاء دولة شمال سوريا، نافيًا تسهيل بلاده لسيناريو إنشاء دولة جديدة على تخوم حدود تركيا الجنوبية الغربية، مؤكدًا “سيستمر كفاحنا في هذا السبيل مهما كانت التكلفة”.

تابعنا على تويتر


Top