عنب افرنجي 35

421.jpg

جريدة عنب بلدي – العدد 35 – الأحد – 21-10-2012

نُظّم يوم السبت 20 تشرين أول 2012 كيوم العالمي للتضامن مع الشعب السوري أمام مقرات الأمم المتحدة الموجودة في مختلف مدن وعواصم العالم، وذلك لاستنهاض الرأي العام العالمي مساندةً للشعب السوري  الذي يتعرض يوميًا ومنذ أكثر من تسعة عشر شهرًا للقتل والاعتقال والتهجير على مرأى ومسمع جميع دول العالم، ولتطوير مفاعيل العمل المشترك مع ممثلي منظمات الرأي العام العالمي للضغط على الحكومات والنظام الرسمي الدولي لأخذ مواقف فعالة من أجل وقف القتل وإسقاط نظام الأسد في سوريا.

فشاركت كل من  بريطانيا- لندن، فرنسا-باريس، مصر-القاهرة، هولندا-لاهاي، المغرب- الرباط،  كندا – فان كوفر- مونتريال، البحرين – المنامة،  المانيا –برلين، اسبانيا-غرناط،  إيطاليا- ميلانو، ألبانيا ،كوالالامبور- ماليزيا، لوس أنجلوس- الولايات المتحدة الأمريكية، بولندا- وارسو، الجزائر- الجزائر العاصمة ،هنغاريا – بودابست، السويد، سويسرا- جنيف، لبنان- بيروت

  في العاصمة الفرنسية باريس نظم عدد كبير من الموالين للثورة السورية اعتصامًا كبيرا يوم السبت 13 تشرين الأول 2012 تغنوا فيه بأغاني الثورة ونادوا بإسقاط بشار.

 في لبنان خرج  عشرات الآلاف من المسلمين اللبنانيين يوم الأحد 14 تشرين الأول 2012  في بيروت- ساحة الشهداء  وذلك رفضًا للمؤامرة على الشعب السوري، حيث طالبوا بنزع سلاح مايسمى بـ (حزب الله) الذي يقتل به المسلمون في سوريا ولبنان … كما وطالبوا المسلمين بدعم الثورة السورية ورفض المؤامرة الشيعية الامريكية الصهيونية ضد الشعب السوري –بحسب تعبيرهم-.

 

تابعنا على تويتر


Top