إفراجات عن بعض المعتقلين واعتقال شاب

192.jpg

جريدة عنب بلدي – العدد 35 – الأحد – 21-10-2012

أفرج يوم الأحد 14 تشرين الأول 2012 عن كل من سامر محمد رفيق العبار بعد ستة أشهر من الاعتقال، وعن علاء الدين محمد عزت الدباس وزاهر جمال حبيب بعد خمسة أشهر ونصف من الاعتقال، وعن أحمد عادل سيد سليمان بعد أربعة أشهر من الاعتقال، وعن معاوية عدنان شربجي وجهاد حسن حبيب بعد ثلاثة أشهر من الاعتقال.

كما وأفرج عن كل من محمد بسام أبو حمرة، ومهند محمد ماجد العبار، وأحمد محمد ماجد العبار بعد قرابة شهر ونصف من الاعتقال.

أما يوم الثلاثاء 16 تشرين الأول 2012 فقد أفرج عن كل بلال محمد حبيب، وعماد الأوس، ومصطفى محمد علي بعد ثلاثة أشهر، كما أفرج أيضًا عن الشاب محمود محمد السقا بعد قرابة  شهر ونصف من اعتقاله.

وفي يوم الأربعاء 17 تشرين الأول 2012 أفرج عن كل من محمد خير يوسف سيد سليمان (أبو عبده) وأخيه عادل سيد سليمان (أبو العز) وياسر سمير سيد سليمان بعد أربعة أشهر ونصف من الاعتقال وعن خالد سعيد القرح (أبو سعيد) بعد نحو أربعة أشهر.

كما أفرج يوم الخميس 18 تشرين الأول عن الشاب محمد منير المصري بعد اعتقال دام لمدة شهرين.

وأفرج أمس السبت 20 تشرين الأول 2012 عن الشاب رامي زهير يحيى بعد اعتقال دام حوالي خمسة أشهر

بينما سجلت يوم الاثنين حالة اعتقال لشاب خالد شماشان من حاجز الصبارة !

محمد شفيق الون

اعتقلت المخابرات الجوية الشاب محمد مع أخيه أحمد بتاريخ 27 كانون الثاني 2012 بالقرب من مسجد طه وسط مدينة داريا بعد خروجهم من صلاة الجمعة، محمد من مواليد 1986 يعمل في صالة لبيع الألبسة، شوهد من قبل المفرج عنهم مرة في مطار المزة العسكري ومرة أخرى بعدها في الفرقة الرابعة كانت بتاريخ 7 حزيران 2012، قرابة العشرة أشهر ومحمد في أقبيه النظام بعيداً عن أهله نسأل الله له الفرج القريب العاجل

أحمد شفيق الون

اعتقلت المخابرات الجوية الشاب أحمد مع أخيه محمد بتاريخ 27 كانون الثاني 2012 بالقرب من مسجد طه وسط مدينة داريا بعد خروجهم من صلاه الجمعة، أحمد من مواليد 1988 يملك صالة لبيع لوازم النجارين كان قد تزوج حديثًا قبل اعتقاله، شوهد محمد أكثر من مرة في مطار المزة العسكري التابع للمخابرات الجوية كان آخرها بتاريخ 21 أيلول 2012 وهو لا يزال حتى اليوم بعيدًا عن أهله وزوجته التي تنتظره بفارغ الصبر

عامر بسام بهيان            

عامر البالغ من العمر تسعة عشر عامًا اعتقلته المخابرات الجوية في مدينة داريا بعد خروجه من زيارة أحد أقربائه فيها بتاريخ 1 شباط 2012، عامر يعمل في مطعم للشاورما.

 أتم عامر  التسعة أشهر  وهو يقبع في ظلام السجون بعيدًا عن عائلته الذين أضناهم العيش بعد اعتقال معيلهم الوحيد    نسأل الله له الفرج القريب

محمد حسن  المصري

اعتقل محمد بتاريخ 1 شباط 2012 بعد مداهمة مكان عمله في الصالحية وسط دمشق بتهمة التنسيق للمظاهرات، يبلغ من العمر واحد وخمسون عامًا متزوج وله أربع أولاد أصله من كفرسوسة ويقطن في داريا، لا يزال محمد معتقلًا حتى يومنا هذا في أقبية النظام دون أن يراه أحد من المفرج عنهم.

تابعنا على تويتر


Top