سوريو تركيا.. العيد في الوطن الأم

-باب-الهوى.jpg

معبر باب الهوى 16 تموز 2015

دخل صباح اليوم عشرات السوريين إلى مدنهم وبلداتهم قادمين من تركيا لقضاء فترة العيد مع أقاربهم في المناطق المحررة، بعد 4 أشهر على قرار السلطات التركية إغلاق المعابر مع سوريا بشكل رسمي.

وأفاد شهود عيان في حديث إلى عنب بلدي، أن عشرات السوريين دخلوا في الدفعة الأولى صباح اليوم من معبر باب الهوى في ريف إدلب الشمالي، على أن تتواصل عمليات الدخول حتى نهاية الدوام الرسمي عند الساعة الخامسة عصرًا.

وأكد عددٌ من المسافرين أن المعبر يشهد ازدحامًا غير مسبوق نظرًا لعدد السوريين اللاجئين في تركيا من جهة والإغلاق المستمر للمعبر منذ أشهر، مشيرين إلى أن قسمًا كبيرًا من المسافرين لن يدخلوا اليوم إذا استمر الازدحام.

أيضًا دخلت عشرات العوائل إلى حلب منذ الصباح الباكر عن طريق معبر باب السلامة شمال المحافظة، دون أي حوادث تذكر حتى اللحظة.

وأعلنت الحكومة التركية أمس فتح معبري باب الهوى والسلامة للسوريين المتواجدين في تركيا حصرًا، لقضاء العيد في بلدهم لمدة خمسة أيام ابتداءًا من اليوم، على أن يكون بحوزة المسافر بطاقة تعريفية (كيمليك) أو جواز سفر عليه ختم دخول إلى تركيا.

وأفاد أحد المسافرين لعنب بلدي أنه يشترط تسجيل اسم المغادر عند مكتب الدخول في المعبر وتسليمه بطاقة الكيمليك واسترجاعها عند العودة، أما من يملك جوازًا فيتوجب عليه ختمه للخروج ثم العودة قبل انقضاء الفترة المتاحة (الخمسة أيام).

وأغلقت السلطات التركية المعابر بشكل رسمي في آذار الماضي إلى أجل غير مسمى، وسمحت للشاحنات التجارية والإنسانية إضافة إلى الحالات الطبية بالدخول فقط.

تابعنا على تويتر


Top