“يوم سوريا”.. أبناء قتلى الأسد في القرم “المحتلة”

jghrd.jpg

نظمت منظمة “الإخوة في السلاح” الروسية فعالية شبابية تحت عنوان “يوم سوريا”، جمعت أبناء قتلى قوات الأسد مع أقرانهم الروس في شبه جزيرة القرم الأوكرانية والمحتلة من قبل روسيا منذ عام.

وقدم أبناء وبنات قتلى الأسد، الذين يزورون روسيا لمدة أسبوعين، فعاليات أغان وأناشيد عن سوريا “التي تقف ببسالة في وجه الإرهاب الدولي”، وأدوا “رقصات ودبكات شعبية سورية”، بحسب موقع الهيئة العامة للإذاعة التلفزيون.

وضمت الفعاليات مسابقات رياضية في ضواحي موسكو ولقاء مع ضباط في الجيش الروسي، ومخيمًا للشبيبة مع شبان روس، ورحلات استكشافية في منطقة القرم، التي ضمتها روسيا إلى أراضيها العام الفائت، ونصبت فيها قاعدة عسكرية كبيرة.

وتؤكد موسكو على دعمها نظام الأسد منذ اندلاع الاحتجاجات ضده في آذار عام 2011، وتقدم مساعدات مادية وعسكرية يستخدمها في حربه ضد الشعب السوري منذ أربعة أعوام.

تابعنا على تويتر


Top