اختطاف قائد الدفعة الأولى من التدريب الأمريكي

Untitled-161.jpg

أوقف مجهولون قائد الدفعة الأولى من التدريب الأمريكي، العقيد نديم الحسن، ونائبه في ريف حلب، وسط اتهامات لجبهة النصرة، فرع القاعدة في بلاد الشام.

واتهمت الفرقة 30 جبهة النصرة باختطاف قائدها ونائبه فرحان الجاسم إلى جانب 18 عنصرًا آخرين، قرب قرية المالكية شمال حلب، لكن جبهة النصرة لم تعلق رسميًا على الحادثة ولم تتبناها.

وأفادت مصادر لوكالة الأناضول أن “وساطات تجري بين النصرة والجيش الحر لإطلاق سراح المحتجزين”، دون أنباء عن التوصل لتفاهم بهذا الصدد، حتى الآن.

وكانت مجموعة مؤلفة من 60 مقاتلًا دخلوا مؤخرًا ريف حلب الشمالي بعد تدريبات تلقوها في البرنامج الأمريكي، ويعوّل عليها للبدء بعمليات عسكرية ضد تنظيم الدولة، وفق ما نقل المرصد السوري لحقوق الإنسان، مؤكدًا أن اجتماعًا سبق الحادثة في أعزاز للتنسيق حول بدء الهجوم.

وواجه برنامج التدريب انتقادات واسعة من المعارضة السورية وداخل الإدارة الأمريكية، كونه يهدف إلى محاربة تنظيم “الدولة” ويتجاهل الأسد.

تابعنا على تويتر


Top