حريق الريحانية يحرم السوريين خبزهم

Untitled-166.jpg

صورة للحريق 30 تموز 2015 / الأناضول

اندلع مساء أمس الخميس حريق في مركز الدعم اللوجستي التابع لهيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان التركية (İHH) في مدينة الريحانية على الحدود السورية التركية، لتحرم مئات العائلات المستفيدة من خدماته.

وبدأ الحريق من الفرن التابع للهيئة ثم امتد إلى مستودعات الإغاثة، ما استدعى قرابة 30 مركبةً من فوج الإطفاء لإيقافه، لكنّها لم تستطع إخماده بالسرعة المطلوبة لغياب التجهيزات الكافية عن المدينة، وفق عمر عادل غل، المتحدث باسم المكتب الإعلامي للهيئة.

وأكد غل، في حديثٍ إلى عنب بلدي، أن سبب الحريق غير واضح “ستعمل فرقنا على كشف الأسباب والأضرار في بيان سيصدر قريبًا”، ناقلًا تخوف الهيئة من وصول النيران إلى خزانات الغاز القريبة.

“اليوم سيبقى 170 ألفًا من النازحين السوريين في المشافي والمخيمات بدون رغيف خبز بسبب حريق في مركزنا اللوجستي في الريحانية”، قالت الهيئة في اعتذار رسمي عبر صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي، لكن غل أردف “ستتابع الهيئة تقديم الخبز عن طريق المخبز المتنقل ومركز الهيئة في كلس”.

وتعمل الهيئة منذ انطلاقة الثورة السورية على تأمين المدنيين النازحين إلى المخيمات، وتنظيم مشاريع خدمية وطبية وإغاثية تلبي جزءًا من احتياجاتهم.

تابعنا على تويتر


Top