مافي عيد وكل يوم شهيد

123.jpg

جريدة عنب بلدي – العدد 36 – الأحد – 28-10-2012

خرج أحرار داريا أول أيام عيد الأضحى المبارك بعد صلاة العيد بمظاهرة حاشدة، وذلك تأكيدًا منهم على مواصلة الثورة حتى تحقيق أهدافها، ونصرةً لدماء شهدائها وللمدن التي تتعرض للاقتحام والقصف، وهتف فيها الثوار للشهداء وللمعتقلين، ونادوا بتوحيد الصفوف. وقد بُثت المظاهرة على عدد من القنوات الفضائية بشكل مباشر.

وبعد ذلك توجه الثوار إلى مقبرة الشهداء حيث زاروا قبور الشهداء الذين تجاوزت أعدادهم الـ 1200 شهيدًا منذ انطلاق الثورة السورية، وزينوها بالورود. كما أدى الثوار صلاة الغائب على أرواح الشهداء وقرأوا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة.


تابعنا على تويتر


Top