وفاة والد الرضيع الفلسطيني متأثرًا بحروقه في مشفىً إسرائيلي

Untitled-149.jpg

توفي والد الطفل الفلسطيني، الذي قضى قبل أسبوع في حريق أضرمه يهود، متأثرًا بحروقٍ تعرض لها خلال الحادثة، بعد تلقيه العلاج في مشفىً إسرائيلي، حسب ما نقلت وكالة فرانس برس، السبت 8 آب.

وتتواصل السلطات الفلسطينية والإسرائيلية لتشييع جثمان سعد دوابشة في وقت لاحق اليوم، حسب ما أشار غسان دغلس، المسؤول في السلطة الفلسطينية لشمال الضفة الغربية، حيث تقع قرية دوما التي تحتضن منزل عائلة دوابشة.

وكان الطفل الفلسطيني، علي دوابشة، قضى حرقًا بعد مهاجمة مستوطنين إسرائيليين منزلين في قرية دوما وإشعال النار فيهما، كما أصيب والده ووالدته وشقيقه أحمد بحروق متفاوتة.

وأثارت “الجريمة” استياء الشارع المحلي والدولي، ما دعا القيادة الفلسطينية لإعلان نيتها التوجه إلى المحكمة الجنائية الدولية، بينما يرى محللون أن وصف إسرائيل الحادثة بـ “العمل الإرهابي الفردي” وإعلانها التحقيق في القضية سيسقط أي إدانة لها ويعرقل تدخل المحكمة الدولية.

تابعنا على تويتر


Top