بعد نزوحهم من سوريا إلى لبنان

جدلٌ حول غرق فلسطينين سوريين قبالة سواحل تركيا

Untitled-1102.jpg

ناجون سوريون على شواطئ بودروم التركية 18 آب 2015

نفت لجنة فلسطينيي سوريا في لبنان، الأربعاء 19 آب، غرق المركب الذي انطلق من لبنان باتجاه السواحل التركية، بعد تواصلها مع أحد ركاب الرحلة.

وأكّد الراكب أنا ما ورد من أنباء عن حادثة غرق الزورق عارية عن الصحة، مشيرًا إلى أن 60 شخصًا كانوا على متنه وواجهوا “مخاطر كبيرة” أثناء رحلتهم.

وكانت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام أفادت اليوم بغرق زورق تهريب استخدم لنقل 40 فلسطينيًا من لاجئي مخيمات سوريا وتحديدًا من مخيم اليرموك، لجؤوا في وقت سابق إلى مخيمات الشمال وطرابلس.

وقالت إن المركب انطلق من مرفأ طرابلس باتجاه تركيا قبل يومين، ولدى وصوله إلى المياه الإقليمية التركية غرق بمن فيه نظرًا لثقل حمولته.

أحد الناجين اتصل بأقربائه في طربلس وأكد وفاة 9 أشخاص بينهم نساء وأطفال، بحسب الوكالة، وأوضح “عملت فرق الانقاذ وخفر السواحل التركية على انتشال الناجين ونقلهم إلى المشافي لتلقي العلاج”.

وكان 5 مهاجرين سوريين لقوا حتفهم إثر غرق مركب كان يقلهم من تركيا إلى اليونان، أمس الثلاثاء، بحسب ما نشرت وكالة فرانس برس.

ونشرت منظمة الهجرة الدولية بيانًا، الثلاثاء 4 آب، أشارت فيه إلى أن أكثر من ألفي مهاجر غير نظامي لقوا حتفهم العام الحالي، أثناء محاولتهم البحث عن حياة أفضل باجتيازهم الطريق “الأكثر دموية” عبر البحر المتوسط.

تابعنا على تويتر


Top