الزعبي يزور مرتضى بعد إصابته في درعا

Untitled-1126.jpg

قالت قناة العالم الإيرانية الرسمية، السبت 22 آب، إن مدير مكتبها في سوريا، حسين مرتضى، أصيب إثر تعرضه لنيران قناص أثناء تغطيته للعمليات العسكرية في ريف درعا.

وأدت الحركة السريعة في محاولة مرتضى تجنب نيران القنص، إلى تمزق العصب مكان إصابة سابقة في الخاصرة، إضافة إلى حدوث فتقين في الفقرة الرابعة والخامسة من العمود الفقري، كما تسبب الضغط على العصب بفقدانه حاسة النطق لفترة مؤقتة، بحسب ما نقلت القناة.

مرتضى نقل إلى إحدى مستشفيات بيروت ليخضع لعملية جراحية، بحسب القناة، التي أشارت إلى أن وزير الإعلام السوري، عمران الزعبي، زاره في العاصمة دمشق قبل نقله إلى لبنان.

وسائل إعلامية مقربة من حزب الله اللبناني قالت إن مرتضى موجود حاليًا داخل مشفى الرسول الأعظم في بيروت، حيث سيخضع لعملية جراحية الاثنين المقبل، دون ذكر أي تفاصيل إضافية عن حالته الصحية.

حسين مرتضى، لبناني من مدينة الهرمل، ومدير مكتب قناة العالم في دمشق، رافق القناة في تغطية معارك النظام السوري داخل حلب وحمص والغوطة وغيرها من المدن.

وعمل مع القناة منذ تأسيسها عام 2000، كمذيع أخبار ومن ثم مقدم برامج سياسية ورئيس تحرير، ثم تسلم مدير البرامج السياسية، وبعدها تسلم إدارة مكتبها في دمشق، المنصب الذي يعتبره مرتضى مرتبطًا بأهمية الواقع السوري وما تمثله سوريا بالنسبة لإيران.

تابعنا على تويتر


Top