الصراصير وبعر الفئران.. “هدايا” داخل خبز النظام

-النظام.jpg

أوردت صحيفة تشرين، التابعة للنظام، في عددها الصادر اليوم، شكوى عن احتواء رغيف الخبز على “دود وصراصير وبعر فئران”.

ونشرت الصحيفة صورة علقت عليها: “الصورة المنشورة لرغيف خبز حمل هذه الهدايا وتم شراؤه من قبل أحد الزملاء في الصحيفة من فرن الشريبيشات، مساء يوم الجمعة وهو أحد الأفران الاحتياطية”.

ووفقًا للصحيفة، المشكلة لا تتعلق بالفرن وإنما بمصدر ومكان تخزين الطحين الذي يفترض أن يوزع منخولًا، لأن مصدر هذه الحشرات قد يكون في مستودعات الجهة المخزنة، أو أن هذه الحشرات ونسبتها الزائدة هي من المصدر الرئيسي الذي تم الاستيراد منه بمواصفات متدنية وسعر رخيص.
وتابعت الصحيفة، “القضية لم تعد بزيادة نسبة النخالة ما دامت مواد طبيعية، وإنما بالاستعاضة على ما يبدو عن النخالة بالحشرات وبعر الفئران وأرجل الصراصير، أمر نضعه في عهدة المعنيين”.

وفي السياق، قالت مصادر مطلعة في وزارة التجارة الداخلية التابعة للنظام الأسبوع الماضي، إن هناك شكوك حول غربلة بعض المخابز الحكومية للطحين واستخراج النخالة وبيعها في السوق السوداء.

وأضافت المصادر، إن غربلة الطحين تحقق هامشًا من الدخل غير المشروع، إضافة إلى تحقيق جودة في إنتاج رغيف الخبز لديهم تمكنهم من التميز، والقدرة على منافسة بقية المخابز.

بدوره نفى مدير عام المخابز الآلية عثمان حامد، هذه الشكوك قائلًا إنه “في حال حدث مثل هذا التجاوز فإن كميات النخالة المستخرجة ستؤدي إلى نقص في وزن كميات الطحين المخصصة، وبالتالي عدم استلامها من أمين المستودع وانكشاف عملية التلاعب”.

يشار إلى أن لجنة المخابز الاحتياطية التابعة للنظام، أصدرت تقريرها المتعلق بتتبع الخطة الإنتاجية والاستثمارية لنهاية النصف الأول من العام الحالي، إذ أوضح التقرير فيما يخص الخطة الجارية بأن كمية الإنتاج من مادة الخبز المخططة للعام 2015 تقارب 299، ألف طن نفذ منها حتى نهاية النصف الأول من العام الحالي 120 ألف طن.

تابعنا على تويتر


Top