50 قتيلًا للتنظيم على أبوابها ومفخخة تدمر منازلها

“الدولة الإسلامية” تحاصر مارع من 3 جهات

11897110_10153181727387875_542000531_n.jpg

مفخخة تنظيم "الدولة" تضرب مدينة مارع، الخميس 27 آب 2015

سيطر تنظيم “الدولة الإسلامية” على أربعة قرى في محيط مدينة مارع في ريف حلب الشمالي صباح اليوم، الخميس 27 آب.

وأفاد مركز حلب الإعلامي أن التنظيم استطاع فرض سيطرته على قرى حربل وسندف وحرجلة ودلحة في محيط المدينة بعد معارك عنيفة ضد فصائل المعارضة، لتغدو مارع محاصرة من الجهات الشرقية والشمالية والجنوبية.

التنظيم حاول فجر اليوم التوغل إلى وسط المدينة، لكن المعارضة تمكنت من قتل نحو 50 عنصرًا وصد الهجوم، بحسب الناشط الإعلامي أبو فراس الحلبي، مؤكدًا عبر حسابه عبر تويتر أن “داعش” لجأت إلى تفجير سيارة مفخخة في المدينة لتعزيز هجومها ما أدى إلى سقوط مدنيين.

وقال أبو محمد الحلبي، أحد ناشطي ريف حلب الشمالي، إن المفخخة أدت إلى مقتل مدني واحد وجرح نحو عشرة آخرين بينهم نساء وأطفال، مؤكدًا لعنب بلدي أن الأهالي في حالة قلق واضطراب ونزوح عن مارع بعد اقتراب “داعش” منها.

وفي السياق، أكد القائمون على مشفى الحرية الميداني في مارع، إنهم استقبلوا أمس حالات جديدة متأثرة بمواد سامة استهدفت المدينة، واتهم الناشطون وفصائل المعارضة تنظيم “الدولة” بالمسؤولية عن استخدام هذه المواد في 21 آب الجاري، ما أدى إلى اختناقات في صفوف المدنيين ومعظمهم من الأطفال.

يشار إلى أن موالين لـ “الدولة” وجهوا عبر تويتر تهديدات لأهالي مارع خلال اليومين الماضيين، تتهمهم بالعمالة والردة، وقال أحدهم ويدعى خطاب “يا صحوات الدياثة والعمالة في مارع فإن القصاص قادم، الذبح الذبح والهدم الهدم”.

تابعنا على تويتر


Top