100 ألف ليرة ليرى الوليد النور في سوريا

baby.jpg

اشكتى عدد من المواطنين في مناطق سيطرة النظام، ولاسيما العاصمة دمشق من الغلاء الفاحش للمشافي عامةً والتوليد خاصةً.

وقالت صفحة “أسواق سوريا – أسعار كل شي” على فيسبوك، “تصور أن ولادة طبيعية بس مع أبرة تخدير القطنية
كانت الفاتورة 110 آلاف ليرة بمشفى الشامي، وطبعًا السبب هو الأجرة العالية للدكتور الخمس نجوم”.

وتابع المنشور “في دكتورة بتولد بالشامي بتاخد 160 ألف ليرة على الولادة القيصرية، وبمشفى دار الشفاء بلغت كلفة الولادة القيصرية عند دكتور مهم جدًا ١٨٠ألف ليرة، علما أن الأسعار بالنسبة للولادة الطبيعية في المشافي بتبلش بحدود 20 ألف ليرة”.

وعلّق متابع على منشور الصفحة “بطلنا نجبيب ولاد”، في حين قال آخر “من طول عمرها مستشفى الشامي أكبر حرامية وبيفوت الواحد لعندهم عايش وبيطلع ميت، وعن تجربة بقا نصيحة لا حدا يروح لعندهم”.

ويعزا ارتفاع الأسعار إلى انعدام الرقابة الحكومية عليها، إضافةً لكون مالكي أغلب المشافي الخاصة من الدائرة المقربة من النظام؛ إضافة “والأهم من ذلك تحول المشافي الحكومية إلى علاج جرحى قوات النظام بالدرجة الأولى، الأمر الذي يضطر المواطن للجوء إلى المشافي الخاصة.

تابعنا على تويتر


Top